خبراء: الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني يعزز الروابط الاقتصادية مع دول الخليج

0

وكالة أنباء الإمارات:
أكد مشاركون في القمة العالمية للصناعة والتصنيع، أن أسواق جنوب آسيا تتطلع لاستقطاب المزيد من الاستثمارات الصناعية، .

وخلال الجلسة، أكد معالي غلام مرتضى خان جاتوي، الوزير الاتحادي للصناعات والإنتاج بجمهورية باكستان، خلال جلسة نقاش خاصة استضافتها أعمال القمة حول منطقة جنوب آسيا..أن الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني سيساهم في تعزيز الروابط الاقتصادية بين الصين ودول الخليج العربي، بالإضافة إلى الدور الذي سيلعبه في توفير فرص استثمارية لجمهورية الباكستان.

وقال معالي الوزير الباكستاني ان جمهورية الباكستان تتطلع إلى استقطاب الشركات الصناعية من كافة أنحاء العالم للاستثمار في الدولة. وستقوم الباكستان بمنح إعفاءات ضريبية تشجيعاً للمستثمرين في عددٍ من المناطق الاستثمارية لمدة تصل إلى عشر سنوات.

وأقر الوزير الاتحادي للصناعات والإنتاج الباكستاني بأن هناك تحديات راهنة يتعين مجابهتها في حال رغب المسؤولون في منطقة جنوب آسيا تحقيق التكامل الإقليمى، والذى يعد بدوره عنصراً حيوياً لتحقيق النمو الاقتصادي، معربا عن أمله بأن تساعد مبادرة الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني، والتي ستساهم في تقليل الحواجز في جميع أنحاء المنطقة وإفساح المجال أمام المزيد من الفرص على المستوى العالمي.

وأكد المشاركان الآخران في الجلسة مايك سينغ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة “تي سي”؛ وشافي ماذر، أحد رواد قطاع التكنولوجيا، أن منطقة جنوب آسيا تشهد انفتاحاً على الاستثمارات الصناعية.

وقال مايك ان جمهورية الهند تشهد كذلك انفتاحاً على الاستثمارات التجارية والصناعية، حيث تسعى إلى تعزيز مكانتها كوجهة تجارية وصناعية ليس في مجال المنتجات منخفضة التكلفة فحسب، بل ذات القيمة المتوسطة والمرتفعة.

ومن جانبه قال ماذر انه في حال لم تقم كلٌ من الباكستان والهند بالاتفاق على تهيئة المناخ والظروف الملائمة، فإن هذا التكامل الاقتصادى لن يرى النور أبداً”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.