“فوسون” الصينية تشتري حصة أغلبية في دار “لانفين” الفرنسية

0

أعلنت شركة “فوسون إنترناشيونال” المحدودة، أمس الخميس، أنها اشترت حصة أغلبية في دار أزياء “لانفين”، لتصبح بذلك أكبر مساهم في العلامة التجارية الفرنسية الفاخرة، في حين سيحتفظ المساهمون الحاليون بحصة أقلية فيها.

وتأسست دار الأزياء الفرنسية لانفين في عام 1889، وتفتتح متاجرها في أكثر من 50 بلدا حول العالم. في حين تجري مجموعة فوسون التي تأسست في شانغهاي عام 1992 الاستثمار بنشاط في علامات الأزياء العالمية والصناعات الاستهلاكية، كما أنشأت شركة “فوسون للأزياء” مؤخرا لتوسيع أعمالها في سوق السلع الفاخرة العالمية.

وقال تشنغ يون، الرئيس التنفيذي لشركة فوسون للأزياء، إنه نظرا لتوجه الصين لتصبح محركا رئيسيا لنمو سوق السلع الفاخرة العالمية، فإن الشركة واثقة بضخ قيمة إضافية كبيرة لشركة لانفين من خلال موارد فوسون وخبرتها في العالم.

ويجدر بالذكر أن حجم مبيعات السوق الفاخرة في البر الرئيسي الصيني بلغ 142 مليار يوان (نحو 22 مليار دولار) عام 2017 بزيادة 20% على أساس سنوي، ومن المتوقع أن ينمو بنسبة تتراوح بين 10% و15% في عام 2018، بحسب تقرير شركة بين آند كومباني الاستشارية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.