عضو مجلس الدولة الصيني يلتقي وزير الخارجية الايراني في بكين

0

أجرى عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي محادثات اليوم (الأحد) مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في بكين.

وأكد وانغ أن الصين تولي أهمية للصداقة التقليدية مع إيران، إلى جانب اهتمامها بالشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين.

وأوضح أن الصين تعد إيران شريكة هامة في بناء الحزام والطريق، معربا عن استعداد الصين للعمل مع إيران لتنفيذ التوافق الذي توصل إليه زعيما البلدين لتعزيز التعاون في مختلف المجالات.

وأشار إلى أن الصين تؤكد حمايتها بقوة للتعددية والاتفاقيات الدولية.

وأوضح وانغ أن الاتفاق النووي الإيراني تحقق بصعوبة، حيث ساعد في حماية النظام الدولي من عدم الانتشار النووي وحافظ كذلك على السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

كطرف مهم، بذلت الصين الكثير من الجهود في عملية التوصل إلى الاتفاق وتنفيذه، حسبما أوضح وانغ.

وأكد أن “الصين ستأخذ موقفا موضوعيا وعادلا ومسؤولا، وستحافظ على تواصل وتعاون مع جميع الأطراف المعنية. كما ستواصل العمل للحفاظ على الاتفاق.”

وقال ظريف إن إيران تولي أهمية كبيرة لعلاقات الصداقة التقليدية مع الصين ومستعدة للتعاون مع الصين في مجالي البنية التحتية والارتباطية في إطار مبادرة الحزام والطريق.

وأشاد وزير الخارجية الإيراني بموقف الصين تجاه الحفاظ على الاتفاق النووي، مشددا على أن بلاده مستعدة للحفاظ على التواصل والتعاون مع الأطراف الداعمة للاتفاق.

وقال ظريف إن من مسؤولية وواجب جميع الأطراف ضمان تنفيذ الاتفاق النووي بشكل مستدام وشامل وفعّال، وإيران مستعدة للقيام بجهودها.

كما تبادل الطرفان وجهات النظر بشأن القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.