الصين تنجز محطتها الفضائية بحلول عام 2022

0

كشف تشو جيان بينغ المصمم العام لبرنامج الفضاء المأهول الصيني النقاب مؤخرا عن المحطة الفضائية المأهولة الصينية التي سينجز بناؤها نحو عام 2022.

وأشار تشو إلى أن المحطة الفضائية الصينية واسمها “تيان قونغ” تتكون من ثلاث كبسولات وهي: الكبسولة الأساسية “تيانخه”، وكبسولة المختبر رقم 1 “ونتيان”، وكبسولة المختبر رقم 2 “منغ تيان”، وسيبلغ الوزن لكل منها نحو 20 طنا.

وتقدم محطة تيان قونغ الفضائية ثلاث وصلات بينية لدعم الالتحام بها من السفينة الفضائية المأهولة، وسفينة الشحن الفضائية وغيرها من المركبات الفضائية الزائرة.

ويبلغ عدد الأعضاء لطاقم المحطة الفضائية ثلاثة أشخاص، ويمكنها استيعاب ستة أشخاص مؤقتا في فترة التناوب.

ويتجاوز العمر المصمم للمحطة الفضائية 10 سنوات، ويمكن تمديد العمر التشغيلي عبر الإصلاح.

وتعد كبسولة تيانخه مركز الإدارة والسيطرة للمحطة الفضائية، حيث تحتوي أقسام العمل والاختبار والنوم ودورة المياه لرواد الفضاء، كما يرتب العلماء أكثر من 300 جهاز استشعار فيها، كما تتمتع تيانخه بوظائف الالتحام مع كبسولة المختبر والمركبة الفضائية المأهولة ومركبة الشحن الفضائية ودعم نشاطات رواد الفضاء خارج الكبسولة.

وتتمتع كبسولة “ونتيان” ببعض وظائف المنصة الحاسمة الاحتياطية للكبسولة الجوهرية، ويمكنها تقديم الدعم لدخول وخروج رواد الفضاء .

وتستخدم كبسولة “مينغتيان” للقيام بالاختبارات في الكبسولة المحكمة وتدعم دخول وخروج الأجهزة.

وستشكل مركبة “شنتشو” الفضائية المأهولة والصاروخ الحامل “لونغ مارش 2 أف” نظام النقل لطاقم المحطة الفضائية، بينما تشكل مركبة “تيانتشو” الفضائية للشحن والصاروخ الحامل “لونغ مارش 7” نظام النقل لأجهزة المحطة.

وستبني الصين منصة التعاون للعلوم والتكنولوجيا للمجتمع الدولي حيث ستوفر فرصا خاصة للدول النامية للقيام بالاختبارات العلمية في المحطة الفضائية. وقد وقع مكتب الصين لهندسة الفضاء المأهول ومكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي سلسلة من الاتفاقيات الإطارية المعنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.