انعقاد “منتدى علم الصينيات بين الشباب الصينيين والعرب” في تشنغدو

0

 

انعقد “منتدى علم الصينيات بين الشباب الصينيين والعرب” في 20 سبتمبر الحالي في مدينة تشنغدو، حاضرة مقاطعة سيتشوان، جنوب غرب الصين، بمشاركة عشرات الضيوف من مصر والأردن ولبنان وتونس والجزائر وغيرها من الدول العربية الأخرى لإجراء الحوار والتبادل مع الخبراء والباحثين الصينيين.

وخلال المنتدى قام الباحثون الشباب الصينيون والعرب بتبادل الآراء ووجهات النظر حول خصائص الحضارتين الصينية العربية والتأثير المتبادل بينهما والتنمية المستدامة للثقافات الإقليمية ووراثة وتطوير الثقافية التقليدية، إلى جانب تعزيز التبادل والتعاون الثقافي بين الصين والدول العربية والخ، ما يعكس إنجازات التبادلات الثقافية الصينية العربية في إطار مبادرة الحزام والطريق.

كما أجرى الباحثون مناقشة مفصلة حول كيفية حكاية القصص عن الصين في العالم العربي وانتشار الثقافة الصينية في مصر ودراسة مقارنة بين الدراما الصينية والمصرية ودراسة مقارنة بين البلاغة الصينية والعربية ومواضيع أخرى.

وانعقد المنتدى تحت إشراف وزارة الثقافة والسياحة الصينية ووزارة الخارجية الصينية وحكومة مقاطعة سيتشوان بالتعاون مع جامعة الدول العربية، ويعتبر جزءا هاما من الدورة الرابعة من مهرجان الفنون العربية الذي انطلقت فعالياته في يوليو من هذا العام. وأظهر المنتدى التنمية والإصلاح والانفتاح والابتكار في الصين من جوانب شاملة، كما عرف الصينيين بالمزيد من الثقافة العربية المتميزة، ما يسهم في تعزيز التبادلات الإنسانية الصينية العربية ودفع التعلم المتبادل بين الحضارتين الصينية والعربية.

في هذا السياق، قالت احدى الباحثات المصريات ريهام جمال محمد(Reham Gamal Mohamed) إن انعقاد المنتدى جعل الشباب العرب يفهمون الصين والثقافة الصينية بشكل أعمق، كما ساعدهم على القيام بالمزيد من التواصل مع المجتمع الصيني. وأكدت نقل حصاد الرحلة إلى الصين إلى المزيد من المصريين ليجعلهم يفهمون الصين بشكل أشمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.