تقرير تنمية المواهب لمنطقة دلتا نهر اليانغتسى: شانغهاي المفضلة عند الشباب

0

 

ذكر “التقرير البحثي حول الاقتصاد الرقمي وتنمية المواهب في منطقة دلتا نهر اليانغتسى” الصادر مؤخرا الى أن منطقة دلتا نهر اليانغتشي تتمتع بجاذبية قوية للمواهب المحلية والعالمية رفيعة المستوى والمواهب الرقمية، من بينها شنغهاي وهانغتشو وسوتشو التي تمتلك اقوى جذب عام.

لدى شانغهاي أكبر قيمة مطلقة لتدفق وخروج المواهب، وتشهد مدينة جينهوا بمقاطعة تشجيانغ ومدينة تشانغتشو بمقاطعة جيانغسو فترة من التطور السريع، وفي طليعة المناطق المستقطبة لمواهب هونغ كونغ وماكاو وتايوان ودول العالم للإقامة فيها.

ومن وجهة نظر تدفق المواهب إلى المدن في منطقة دلتا نهر اليانغتسى، فإن شانغهاي المدينة التي تجذب أعلى مستوى المواهب، وتليها جينهوا. وتعتبر هانغتشو المدينة الاكثر جاذبية للمواهب الرقمية، كما تعتبر سوتشو المدينة الاخرى ذات تدفق صاف للمواهب الرقمية.

ووجد التقرير أن أهم خمس صناعات لديها أعلى نسبة من المواهب رفيعة المستوى في منطقة دلتا نهر اليانغتسى هي: تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتصنيع وخدمات الشركات والسلع الاستهلاكية والتمويل. ومن منظور المواهب، فإن أفضل خمس صناعات لديها أعلى درجة من التحول الرقمي هي: تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتصنيع والسلع الاستهلاكية والمالية وخدمات الشركات. وهذا يتفق مع مركز التنمية الحالية لمنطقة دلتا نهر اليانغتسى.

“هذا يدل على أن شنغهاي لا تزال المدينة المفضلة عند الشباب، التي تعتبر محطة محورية لتدريب وتكوين المواهب رفيعة المستوى. ” قال يانغ ياو وو مدير معهد شانغهاي لبحوث سياسية العلوم والتكنولوجيا، أن منطقة دلتا نهر اليانغتسى بمثابة منطقة رائدة نموذجية لتطوير الاقتصاد الرقمي، ومن الضروري الاهتمام بالتخطيط الشامل لاستراتيجيات المواهب عبر العالم وتعزيز التقارب الفعال وتدفق المواهب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.