الصين تشجع كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة على العمل من أجل نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية

0

قالت الصين اليوم (الأربعاء) إنها تأمل أن تحترم كل من جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والولايات المتحدة وتستوعب الشواغل المعقولة لبعضهما بعضا من أجل تحقيق تقدم في إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي وإقامة آلية للسلام فيها في العام الجديد.
وقد أدلى لو كانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية بهذه التصريحات في مؤتمر صحفي روتيني خلال رده على سؤال لصحفي بشأن الخطاب الذي القاه الزعيم الأعلى لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية كيم جونغ أون بمناسبة العام الجديد. حيث قال كيم إنه سوف يدفع عملية إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي وإنه مستعد للقاء الرئيس الامريكي دونالد ترامب في أي وقت.
وقال لو “نأمل أن تحترم كل من جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والولايات المتحدة وتستوعب الشواغل المعقولة لبعضهما بعضا ،وأن يحققا تقدما ايجابيا في إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي وإقامة آلية للسلام فيها في العام الجديد . وسوف تواصل الصين القيام بدورها في هذا الصدد.”
وأضاف لو أن الصين تشجع وتدعم المزيد من المحادثات بين كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة وتأمل في تحقيق نتائج ايجابية.
واستطرد المتحدث أنه تم تحقيق تغيرات مهمة وإيجابية في الوضع في شبه الجزيرة الكورية ،فقد عادت قضية شبه الجزيرة الكورية إلى مسار الحوار والمفاوضات وشهدت العلاقات بين كوريا الديمقراطية وجمهورية كوريا تحسنا شاملا خلال العام الماضي.
وقال لو إن “الصين تعترف بالتدابير التي اتخذتها كوريا الديمقراطية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي ،وتدعم موقف كوريا الديمقراطية في الالتزام بإخلاء شبه الجزيرة من السلاح النووي وإجراء محادثات سلام. وتدعم الصين كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة وكذلك كوريا الديمقراطية وجمهورية كوريا في مواصلة التفاعل الجيد وإظهار حسن النية وتوطيد الثقة المشتركة وتحسين العلاقات من أجل دعم عملية إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي والتسوية السياسية لقضية شبه الجزيرة .”
وأرسل كيم في 30 ديسمبر من العام الماضي خطابا لرئيس جمهورية كوريا مون جاي- إن يعرب فيه عن رغبته في زيارة سول.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.