الملعب الاولمبي الشتوي في بكين يحدد برامج استخدامه بعد الأولمبياد

0

 

 

صحيفة الشعب الصينية:
أصدرت اللجنة التنظيمية لأولمبياد بكين الشتوي مؤخرا “الخطة الاستراتيجية لتراث دورة الألعاب الأولمبية الشتوية ودورة الألعاب البارالمبية الشتوية 2022 ببكين ” (المشار اليها فيما يلي باسم “الخطة الاستراتيجية للتراث).وبموجب الخطة فإن الاعمال التراثية في بكين تسعى الى خلق ” برنامج بكين” للتفاعل الايجابي بين الحركة الاولمبية والمدينة والتنمية المربحة للجانبين.

وقال ليو يو مين مدير قسم التخطيط والبناء في اللجنة المنظمة لأولمبياد بكين الشتوي،ان بكين ، باعتبارها مدينة تستضيف الأولمبياد الصيفي والأولمبياد الشتوي،لديها تراث أولمبي غني جدا ، وخاصة من حيث الملاعب والبنية التحتية ، وان أولمبياد بكين الشتوي سيستعمل تراث أولمبياد بكين الصيفية 2008 إلى أقصى حد ممكن.وستجرى المباريات فى بكين في 13 ملعب،11 منها المواقع التراثية لأولمبياد بكين 2008.

ووفقا لما قدمه لو يو مين، سيتم الحفاظ بالمرافق الدائمة الثلاث في منطقة يانتشينغ بعد السباق، من بينها ، سيتم استخدام المركز الوطني للتزلج الألبي لتدريب الفريق الوطني الصيني والفرق المهنية المحلية والأجنبية وعقد الاحداث الدولية، بالاضافة الى ذلك ، سيتم إضافة مدخل التجربة الجمهوري إلى المركز الوطني للزلاجة والزحافات لتصبح هذه المباريات رياضة شعبية.كما سيتم تحويل قرية يانتشينغ للأولمبياد الشتوي إلى منتجع الينابيع الساخنة.

وتركز دوره ألعاب الاولمبية الشتوية في بكين علي الاستدامة ، سواء كانت الحماية البيئية الايكولوجية أو استخدام الأماكن بعد المباراة. وقد نجح فريق كبار الخبراء الذي انشأته اللجنة المنظمة للألعاب الاولمبية الشتوية في بكين في وضع معايير التقييم لاماكن الرياضات الثلجية الصديقة للبيئة في بكين وخبي،والمعيار هو الأول من نوعه في الصين،والذي يسد الفجوة في المعايير ذات الصلة في الداخل والخارج. بالاضافه إلى ذلك ، فان دورة ألعاب الاولمبية الشتوية في بكين تحقق التغطية الشاملة بالشبكة الكهربائية الصديقة للبيئة، وهي المرة الاولي في تاريخ الدورات الأولمبية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.