رئيس مجلس الدولة الصيني يؤكد أهمية استقرار إنتاج الحبوب

0

زراعة
حث رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ على بذل المزيد من الجهود لضمان إنتاج مستقر للحبوب وإمداد فعال للمنتجات الزراعية الأساسية.
أدلى لي بهذه التصريحات في تعليمات خلال مؤتمر عمل وطني للإنتاج الزراعي في الربيع عقد في مدينة شيانغيانغ بمقاطعة هوبي اليوم (السبت).
وأعطى لي أهمية كبيرة للقيام بعمل جيد فيما يتعلق بالزراعة والمناطق الريفية والمزارعين، خاصة الإنتاج الزراعي في الربيع، قائلا إن هذا له أهمية عظيمة بالنسبة للبلاد في التعامل مع الأوضاع المعقدة هذا العام والحفاظ على تنمية اقتصادية واجتماعية مستقرة على نحو شامل.
وطلب لي من الحكومات المحلية والإدارات المعنية تعميق الإصلاح الهيكلي في جانب العرض في قطاع الزراعة ودعم التحديث الزراعي والتنمية عالية الجودة.
كما أكد على أهمية تسهيل العمل الزراعي في الربيع وطالب بتحقيق استقرار في مساحات زراعة الحبوب وتطبيق سياسات دعم لإنتاج الحبوب.
وقال إنه يتعين بذل جهود لتسريع الميكنة الزراعية وتحديث الآلات الزراعية وصناعة المعدات والتدعيم القوي للأراضي الزراعية عالية الجودة وتحسين الحبوب والقدرة الإنتاجية الزراعية الشاملة وضمان تنمية مستقرة لإنتاج الحبوب وإمداد فعال للمنتجات الأساسية.
كما أكد على تطبيق نموذج (إنترنت بلس) في قطاع الزراعة ودعم العمال المهاجرين للعودة إلى مسقط رأسهم لبدء مشروعاتهم والقيام بعمل قوي في الإصلاح الريفي والحد من الفقر وتحسين بيئة المعيشة في الريف، من أجل وضع أساس قوي للنهوض الريفي وضمان تحقيق نصر ساحق في بناء مجتمع رغيد الحياة باعتدال في جميع المناحي.
وحضر نائب رئيس مجلس الدولة الصيني هو تشون هوا مؤتمر العمل وأكد أن ضمان إمداد الحبوب والمنتجات الزراعية الأساسية أولوية في العمل الزراعي والريفي.
وتحدث هو خلال الاجتماع عن تعزيز السيطرة على حمى الخنازير الإفريقية والتحديث الشامل لمستوى تنمية تربية الماشية وتنشيط الصناعات الريفية وابتكار عمليات زراعية بشكل فعال ودعم تحول وتحديث الميكنة الزراعية وتدعيم إجراءات منع الكوارث الزراعية والإغاثة منها.
وبحسب وزير الزراعة والشئون الريفية هان تشانغ فو، فإن الصين ستواصل سياسة دعم شراء الآلات الزراعية في 2019، مستخدمة 18 مليار يوان (نحو 2.7 مليار دولار أمريكي) من الموازنة العامة.
وأضاف أن الأولوية ستكون للآلات المستخدمة في تسهيل زراعة صديقة للبيئة، مثل الحرث المحافظ على البيئة وإعادة تدوير المواد البلاستيكية المستخدمة ومعالجة القش والاستفادة من سماد الماشية والدواجن، وكذلك الآلات الزراعية الجديدة المطلوبة على وجه السرعة في المناطق الجبلية والصناعات ذات الصلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.