مسح: الصينيون لا يحبون البالغين الذين يعتمدون على آبائهم المتقاعدين

0

كشف مسح أجري مؤخرا أن أكثر من 60 بالمئة من الصينيين لا يحبون الأشخاص البالغين الذين يختارون العيش مع آبائهم من كبار السن والاعتماد عليهم تحت مسمى مرافقتهم.
وذكر المسح الذي أجرته صحيفة (تشاينا يوث ديلي) أن نحو 77 بالمئة من بين 2002 مشارك استطلعت آراؤهم، قالوا إنهم يرون مثل هذه الممارسات حولهم، حيث يعيش بالغون، لم يحصلوا على تعليم أو وظيفة أو تدريب، على دعم آبائهم المسنين.
وأوضح المسح أن سكانا في مدن الدرجة الثانية بالصين، أو مدن تأتي مباشرة بعد بكين وشانغهاي وقوانغتشو وشنتشن من حيث مستوى التنمية النسبي للمدينة، هم أكثر من يقومون بذلك، حيث يشكل جيل الثمانينيات النسبة الأعلى من هؤلاء يليه جيل التسعينيات.
وقال نحو 63 بالمئة من المشاركين بالمسح إنه من غير المقبول أن يعيش أطفال بالغون مع آبائهم المسنين والاعتماد على دعمهم تحت مسمى مرافقتهم ورعايتهم، مشيرين إلى أن هذا الأمر يعكس نمط حياة الأشخاص الذين لم يحصلوا على تعليم أو وظيفة أو تدريب وإعراض بعض البالغين عن العمل.
من جهة أخرى قال 30.3 بالمئة أن هذا الأمر يعكس ضغوط الحياة على الشباب.
وأشار 50 بالمئة إلى أنه من مسؤولية الأطفال البالغين تخصيص وقت لمرافقة آبائهم المسنين، لكنه لا يتعين عليهم الاعتماد على أموال آبائهم.
وفيما يتعلق بأسباب هذه الممارسات، أنحى 58.2 بالمئة من المشاركين باللائمة على فشل الآباء في تنشئة أطفال يعتمدون على أنفسهم، فيما قال 49.6 بالمئة إن بعض الآباء يرغبون في مواصلة دعم أبنائهم البالغين حتى يظلوا معهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.