الصين تخطط لإطلاق صاروخ حامل من البحر في النصف الثاني من 2019

0

تخطط الصين لإطلاق صاروخ حامل من طراز لونغ مارش-11 من عرض البحر هذا العام، والذي من المتوقع أن يخفض تكلفة الوصول إلى الفضاء.
وسمي الصاروخ باسم “سي زد-11 ويي” بموجب اتفاق بين الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا مركبات الإطلاق ومؤسسة الفضاء الصينية ومؤسسة صينية لصناعة السيارات.
وقال جين شين نائب القائد العام لإطلاق الصواريخ في مؤتمر صحفي لمؤسسة علوم وتكنولوجيا الطيران الصينية في وقت سابق من هذا العام، إنه من المقرر أن يتم اطلاق أول صاروخ صيني محمول من البحر في منتصف عام 2019 من البحر الأصفر.
وهناك العديد من المزايا للإطلاق المحمول من البحر عن الإطلاق الأرضي. حيث من المتوقع أن يكون موقع الإطلاق مرنًا كما أن سقوط الصواريخ لايزال يمثل خطورة أقل. وقال الخبراء إن استخدام السفن المدنية لإطلاق الصواريخ في البحر من شأنه أن يخفض تكاليف الإطلاق ويمنحها ميزة تجارية.
وستساعد تقنية الإطلاق المحمولة من البحر الصين في تقديم خدمات الإطلاق للبلدان المشاركة في مبادرة الطريق والحزام.
ويعد الصاروخ لونج مارش-11، الذي يبلغ طوله 20.8 مترًا ووزنه عند الإقلاع حوالي 57.6 طن، هو الصاروخ الوحيد الذي يستخدم الوقود الصلب بين الصواريخ الحاملة من الجيل الجديد في الصين. وبنيتها بسيطة نسبيا ويمكن إطلاقها في وقت قصير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.