شي يشدد على تحلي الشرطة الصينية بالولاء والكفاءة والانضباط

0

شدد الرئيس الصيني شي جين بينغ في مؤتمر وطني حول الأمن العام، على الحاجة إلى تعزيز الولاء السياسي لقوات الشرطة بالبلاد، وتقويتها من خلال الإصلاح والتكنولوجيا وإدارتها بانضباط صارم.
وقال شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، إنه يتعين على الشرطة الصينية الوفاء بالواجبات والمهام التي أسندها إليها الحزب والشعب في العصر الجديد.
وأضاف أنه ينبغي للشرطة ضمان تمتع أبناء الشعب بشعور أقوى بالأمن، وخلق بيئة سياسية واجتماعية آمنة ومستقرة لضمان تحقيق نصر حاسم في إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة باعتدال في كافة المناحي، وتحقيق الهدفين المئويين، والحلم الصيني للنهضة العظيمة للأمة الصينية.
جرى عقد الاجتماع في بكين خلال يومي الثلاثاء والأربعاء.
حضر الاجتماع وانغ هو نينغ، عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني وعضو أمانة الجنة المركزية للحزب. وحضره أيضا نائب رئيس مجلس الدولة هان تشنغ، وهو أيضا عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.
وحول التكامل السياسي، طالب شي الشرطة باتباع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني عن كثب فيما يخص الفكر والتوجه السياسي والأفعال، في كافة الأوقات.
وأوضح أنه يتعين على الشرطة ضمان التنفيذ الحرفي لخطوط الحزب ومبادئه وسياساته وقراراته وخططه الرئيسية.
ولفت أيضا إلى الحاجة إلى اتخاذ إجراءات استباقية لدرء كافة أنماط التناقضات الاجتماعية، وتخفيف آثارها على النحو الصحيح، من أجل ضمان إقامة مجتمع ينعم بالحيوية والاستقرار والنظام.
وأشار شي إلى أنه يتعين على الشرطة حل المشكلات البارزة التي تؤثر بالسلب على شعور الشعب بالأمن، وذلك وفاءً من الشرطة بالتزاماتها في مكافحة الجريمة وحماية الشعب.
وقال شي إن الإنصاف والعدالة هما شريانا الحياة لعملية إنفاذ القانون والعمل القضائي، مطالبا ببذل جهود تجعل الشعب يرى العدل قائما في كل قضية.
كما حث شي أيضا على تعميق إصلاح قوات الشرطة في العصر الجديد وبناء منظومة أفضل وأكثر كفاءة لأجهزة الأمن العام.
وتابع أنه ينبغي استخدام البيانات الضخمة كمحرك يقود التنمية الابتكارية لأعمال الأمن العام، وكنقطة نمو جديدة في تعزيز القدرات القتالية.
ولفت إلى أنه لا ينبغي أبدا التهاون فيما يخص الانضباط الصارم للشرطة، كما لا ينبغي التسامح في أي وقت مع انتهاكات الانضباط أو القانون.
وفي كلمته الختامية، وجه قوه شنغ كون، عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس لجنة الشؤون السياسية والقانونية باللجنة المركزية للحزب، وجه قوات الشرطة إلى الجدية في دراسة وتطبيق روح الكلمة التي ألقاها شي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.