جيمي كارتر يحصل على جائزة لدوره في العلاقات الأمريكية الصينية

0

تلقى الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر الذي ساعد في إقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين والولايات المتحدة منذ 40 عاما، جائزة تقدير لدوره الحاسم خلال حفل لتوزيع الجوائز يوم الأربعاء.
منحت مؤسسة جورج هربرت واكر بوش للعلاقات الأمريكية-الصينية، التي تعرف أيضا باسم مؤسسة بوش الصينية، كارتر جائزة جورج هربرت واكر بوش الأولي لدوره كرجل دولة في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين ، قائلة إنه قام “بإسهامات عميقة في تطوير العلاقات البناءة ومتبادلة النفع” بين البلدين.
وخلال حفل تسليم الجوائز الذي أقيم في مركز كارتر هنا، استغل المتحدثون الفرصة ليتذكروا كيف ساعد كارتر في تسوية ما يعد أهم علاقة ثنائية في العالم وأكدوا مرة أخرى على أهمية هذه العلاقات الثنائية لشعبي البلدين والعالم منذ أربعين عاما وما بعدها.
وقال دافيد فايرشتاين رئيس المؤسسة إن” الرئيس بوش رفض بصورة قاطعة فكرة ان الصين عدو أو خصم لأمتنا، ووضع رؤية قوية للشراكة والصداقة بين الولايات المتحدة والصين”.
وتابع أن الرئيسين كارتر وبوش أوليا أهمية كبيرة للعلاقات الصينية الأمريكية ودعا واشنطن إلى “الاستماع إلى النصيحة الحكيمة “للرئيسين.
واتفق السفير الصيني لدى الولايات المتحدة تسوي تيان كاي مع فايرشتاين على أن “هناك بعض الحوارات اللاعقلانية بشأن علاقاتنا”.
وقال إن “البعض يدعو إلى الانفصال بين البلدين حتى حرب باردة جديدة. وهذه المحاولات لا تشكك في الإنجازات التي حققناها في العقود الأربعة الماضية فحسب، بل تطعن في النتائج الملموسة التي حصلنا عليها من التعاون بيننا أيضا.”
أضاف “كما تضع هذه المحاولات مستقبل علاقاتنا وآفاق الاستقرار والازدهار العالميين في خطر كبير”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.