خبراء يقولون إن خطاب شي في قمة منظمة شانغهاي للتعاون مهم للسلام والتعاون على مستوى العالم

0

كان الخطاب الذي ألقاه الرئيس الصيني شي جين بينغ في قمة منظمة شانغهاي للتعاون التي اختتمت لتوها مهما للحفاظ على السلام وتعزيز التعاون متبادل النفع في العالم، وفقا لما قال خبراء نيباليون في السياسة الخارجية.
ألقى شي الخطاب في القمة الـ19 لمنظمة شانغهاي للتعاون في مدينة بيشكك العاصمة القرغيزية يوم الجمعة، حيث حث الرئيس الصيني، الدول الأعضاء في منظمة شانغهاي للتعاون على بناء مجتمع مصير مشترك أوثق للمجموعة.
وقال السفير النيبالي السابق لدى الأمم المتحدة شامبهورام سيمخادا لوكالة أنباء ((شينخوا)) “أكد بيان شي مجددا الرؤية المعروفة والجديرة بالثناء للعالم الذي يشهد العولمة بشكل سريع، كمجتمع مصير مشترك، بينما أكد على ضرورة جعل التعاون متبادل النفع أساس إقامة العلاقات بين الدول في القرن الـ21.”
وأضاف سيمخادا أن شي أكد على روح شانغهاي التي تتسم بالثقة المتبادلة والمنفعة المتبادلة والمساواة والتشاور واحترام التنوع الثقافي والسعي لتحقيق تنمية مشتركة، حيث أن القيم الجوهرية ضرورية لتعزيز السلام والتنمية والتعاون.
واستطرد السفير أن “دعوة الرئيس الصيني إلى جعل منظمة شانغهاي للتعاون منظمة نموذجية للتعاون الإقليمي والحوكمة العالمية، خاصة في مواجهة التحديات التي تظهر في العلاقات الدولية المعاصرة بشكل عام.”
ويرى يوباراج سانغرولا خبير آخر في القانون الدولي والسياسات الخارجية، أن التعاون متبادل النفع من أجل مستقبل مشترك ورفض اللعبة الصفرية والحمائية يأتي فى قلب خطاب شي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.