مبعوث صيني لدى الأمم المتحدة يحث واشنطن على العودة إلى “المسار الصحيح” للتعامل مع الاحتكاكات التجارية

0

حث المبعوث الصيني لدى الأمم المتحدة يوم الجمعة، الولايات المتحدة على “العودة إلى المسار الصحيح” للتعامل مع الاحتكاكات التجارية بين اكبر اقتصادين في العالم.
وقال تشانغ جون الممثل الصيني الدائم لدى الأمم المتحدة، لمجموعة من الصحفيين، إن الصين تأسف على تهديد الولايات المتحدة بفرض رسوم جمركية جديدة بنسبة 10 في المائة على واردات من الصين بقيمة 300 مليون دولار أمريكي بداية من أول سبتمبر.
ووصف تشانغ هذه الخطوة بأنها “غير منطقية وغير مسؤولة،” قائلا إنها “تضر الصين. وتضر العالم. وبالتأكيد ليست في مصلحة الولايات المتحدة على المدى البعيد.”
وأعرب وانغ عن أمله في أن تستطيع الصين والولايات المتحدة العودة إلى المسار الصحيح بفضل الجهود المشتركة التي يبذلها الجانبان. “وبالتأكيد إن فرض عقوبات إضافية انحرف عن المسار الصحيح.”
وأكد تشانغ أن الصين مستعدة لتسوية الخلافات القائمة بينها وبين الولايات المتحدة، ولكن “يجب علينا العمل معا على أساس المساواة والاحترام المتبادل والثقة المشتركة.”
وقال تشانغ إن المجتمع الدولي يتمنى أن تستطيع الولايات المتحدة والصين إيجاد حل “لآن المواجهة بين اكبر اقتصادين في العالم تضر بالاقتصاد العالمي وتؤذي شركاء التجارة الآخرين.”
وأشار تشانغ إلى أنه، “إذا أرادت الولايات المتحدة الحديث، فاننا سنتحدث. وإذا أرادت الحرب، سوف نحارب.”
وقال وانغ “بالتأكيد سوف نتبنى تدابير مضادة ضرورية لحماية حقوقنا الأساسية.”
وأشاد المبعوث الصيني بأهمية العلاقات الصينية-الأمريكية، قائلا إنها مهمة ليس فقط للصين والولايات المتحدة فقط ولكن للعالم كله ايضا.
وأضاف المبعوث “لهذا نعتقد أن العالم كله يتوقع أن الصين والولايات المتحدة تستطيعان العمل معا من أجل منفعة شعبي البلدين ومنفعة شعوب العالم.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.