شي يلتقي الرئيس التنفيذي الجديد لمنطقة ماكاو الإدارية الخاصة

0

التقى الرئيس الصيني شي جين بينغ (الأربعاء) هو يات سنغ الذي عُين مؤخرا رئيسا تنفيذيا لمنطقة ماكاو الإدارية الخاصة عقب انتخابه، حيث جرى اللقاء بقاعة الشعب الكبرى في بكين.

وهنأ شي هو على تعيين الحكومة المركزية له رئيسا تنفيذيا لمنطقة ماكاو في الولاية الخامسة لهذا المنصب منذ عودة ماكاو إلى الصين.

وقال شي متحدثا إلى هو “منذ زمن طويل وأنت محب للبلاد ولماكاو، وخدمت مجتمع ماكاو بحماسة، وعملت بإخلاص في وظائف عامة شملت عضوا باللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ورئيسا للجمعية التشريعية لمنطقة ماكاو الإدارية الخاصة، وقدمت إسهامات في عملية الإصلاح والانفتاح والتحديث في البلاد، فضلا عن مساهمتك في تحقيق الاستقرار والرخاء في ماكاو”، مضيفا أن الحكومة المركزية تعترف تماما بهذه الجهود.

وتابع شي “ترشحك ثم فوزك بدعم ساحق يظهر بشكل كامل أنك فزت بتأييد واسع في ماكاو”.

يوافق هذا العام الذكرى الـ20 لعودة ماكاو إلى الوطن الأم.

وعلى مدى الأعوام العشرين الماضية، وتحت قيادة رئيسين تنفيذيين للمنطقة، هما ادموند هو هاو واه وتشوي ساي أون، استطاعت حكومة منطقة ماكاو الإدارية الخاصة توحيد المواطنين في ماكاو من مناحي الحياة كافة، وفهمت وطبقت مبدأ “دولة واحدة ونظامان” على نحو كامل ودقيق، وتمسكت بقوة بسلطة الدستور والقانون الأساسي، وأشاعت قيم حب الصين وماكاو، وعززت نمو ماكاو الاقتصادي السريع، والتحسين المتواصل لمعيشة الشعب، والاستقرار والتناغم الاجتماعيين، ما يظهر أمام العالم التجربة الناجحة لتطبيق مبدأ “دولة واحدة ونظامان” بخصائص ماكاو. الأمر الذي يدل على أن مبدأ “دولة واحدة ونظامان” هو حل قابل للتنفيذ يلقى ترحيبا من جانب الشعب.

وأعرب شي عن أمله في أن يدرك هو بدقة الموقف في ماكاو واحتياجات التنمية الاستراتيجية في البلاد، وأن يوحد حكومة ماكاو وأبنائها من مناحي الحياة كافة ويقودهم إلى بذل كل جهد ممكن لتحقيق التنمية طويلة الأجل في المنطقة ومواصلة التطبيق الناجح لمبدأ “دولة واحدة ونظامان”.

من جانبه، أكد هو أنه يشرفه أن تعينه الحكومة المركزية رئيسا تنفيذيا في الولاية الخامسة لهذا المنصب في حكومة منطقة ماكاو الإدارية الخاصة.

وتعهد هو، تحت قيادة الرئيس شي والحكومة المركزية، بتطبيق مبدأ “دولة واحدة ونظامان” على نحو ثابت، وحماية سلطة الدستور والقانون الأساسي، والحفاظ على العلاقات الإيجابية بين الحكومة المركزية ومنطقة ماكاو، والتمسك بسلطة الحكم الشامل للحكومة المركزية، والدفاع عن سيادة البلاد وأمنها ومصالحها التنموية، وتحقيق نمو مطرد في تطبيق مبدأ “دولة واحدة ونظامان”.

حضر الاجتماع أيضا هان تشنغ وغيره من المسؤولين البارزين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.