الصين تنتقد ازدواجية معايير سياسيين أجانب بشأن هونغ كونغ

0

انتقد مكتب مفوض وزارة الخارجية الصينية في منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة اليوم (الأربعاء) سبب غض بعض السياسيين البريطانيين والأمريكيين الطرف عن عنف مثيري الشغب في هونغ كونغ في حين عدم التعامل الطريقة نفسها عند وجود أوضاع مماثلة في بلادهم.
واستنكر مسؤول بارز بمكتب المفوضية “ازدواجية المعايير الصريحة” للسياسيين الذين يسمحون لمثيري الشغب بهجمات قاتلة على شرطة هونغ كونغ ولا يسمحون للشرطة للدفاع عن نفسها.
وشهد اليوم إطلاق ضابط شرطة النار على أحد مثيري الشغب وإصابته، وقال المسؤول إن ذلك كان من أجل الحفاظ على حياة زملائه وحياته حيث اضطر الضابط إلى فتح النار بعد الهجوم عليه وتعرض حياته وحياة زملائه إلى الخطر.
وأوضح أنه عند التعامل مع مظاهرات مشابهة في دولهم، ستعطي الحكومتان البريطانية والأمريكية الضوء الأخضر للشرطة ولن يكون هناك تردد في استخدام كل أنواع الأسلحة، بحسب البيان، في إشارة إلى تقرير إعلامي أمريكي يفيد بأن الشرطة الأمريكية في إنفاذ القانون تسببت في سقوط ضحايا بلغ عددهم نحو 1000 في 2017.
وذكر المسؤول أنه يتعين عدم تضييع الوقت لوقف العنف والفوضى، حيث يهدد ذلك ليس فقط مواطني هونغ كونغ ولكن أيضا مصالح المجتمع الدولي في المدينة.
وأوضح “نأمل من كل الأطراف الدولية التي تحب هونغ كونغ الوقوف ضد عنف مثيري الشغب والنوايا السيئة لمن يقفون خلفهم، ودعم حكومة المنطقة في وقف العنف وإنهاء الفوضى واستعادة النظام.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.