مبعوث أممي صيني يدعو إلى اتخاذ إجراءات لتجنيب السوريين مزيدا من المعاناة مع بداية فصل الشتاء

0

قال مبعوث صيني يوم الخميس إن بداية فصل الشتاء يجب أن تحفز على اتخاذ إجراءات لتجنيب الشعب السوري مزيدا من المعاناة.
وذكر تشانغ جون، مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، في اجتماع مجلس الأمن الدولي حول الوضع في سوريا، أن “بداية فصل الشتاء ينبغي أن تحفز على اتخاذ إجراءات لتجنيب حدوث مزيد من المعاناة”.
وأضاف المبعوث أنه “في الوقت ذاته، من الضرورة بمكان حماية سيادة سوريا وسلامة أراضيها”.
وأكد أن التسوية السياسية هي السبيل الوحيد للخروج من هذا الصراع، ورحب بالخطوات المتخذة نحو انعقاد اللجنة الدستورية، والتي ستقود إلى عملية سلام يقودها السوريون.
ودعا تشانغ المجتمع الدولي إلى دعم الحكومة السورية في إعادة الإعمار وتقديم المساعدات الإنسانية، وفي المساعدة على العودة الطوعية للاجئين.
وأضاف أنه “من الضرورة بمكان تكثيف جهود الإغاثة الإنسانية ورفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على سوريا، والمضي قدما في عودة اللاجئين والنازحين”.
وفي معرض إشارته إلى المساعدات التي قدمتها الصين لسوريا، تحدث عن حفل أقيم مؤخرا للاحتفال بأحدث عمليات تسليم لمعدات تكنولوجية لازمة.
وبالإضافة إلى ذلك، قال المبعوث الأممي الصيني إنه لابد من مواجهة القوى الإرهابية، ولابد لجميع الأطراف من الاحجام عن القيام بأعمال من شأنها أن تضيع المكاسب التي تحققت في مكافحة الإرهاب.
وفيما يتعلق بعمليات تقديم المساعدات عبر الحدود، ذكر أنه يتعين عليها احترام سيادة سوريا والحيلولة دون إساءة استخدام هذا النشاط.
وأكد على ضرورة الاتفاق على التزام الحياد، واحترام جميع أحكام قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، داعيا إلى مزيد من الشفافية وتعزيز التعاون مع الحكومة السورية لتحقيق هذا الغرض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.