الصين وسريلانكا تتعهدان بدعم التعاون والعلاقات

0

التقى كل من الرئيس السريلانكي غوتابايا راجاباكسا ورئيس الوزراء ماهندا راجاباكسا بعضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي بشكل منفصل في كولومبو اليوم (الثلاثاء)، حيث تعهد الجانبان بدعم العلاقات بين البلدين.
قال الرئيس السريلانكي إن بلاده تعطي أهمية قصوى لتطوير العلاقات مع الصين، حيث أنها شريك تعاونى موثوق وطويل الأمد لسريلانكا، وأعرب عن شكره للصين لدعمها التنمية الاجتماعية-الاقتصادية السريلانكية.
أضاف غوتابايا راجاباكسا أن سريلانكا مستعدة لتعزيز العلاقات بين سريلانكا والصين وتعزيز التعاون الثنائي متبادل النفع في مجالات مختلفة ودعم التطوير المشترك لمبادرة الحزام والطريق بشكل فعال بهدف بناء مراكز شحن ولوجستية إقليمية.
قال رئيس الوزراء السريلانكي ماهندا راجاباكسا إن الحكومة السريلانكية تدعم بشكل كامل تطوير مشروعات كبيرة، من بينها مدينة كولومبو وميناء هامبانتوتا، مشيرا إلى أن هذه المشروعات لن تساعد تطوير اقتصاد البلاد وتحسين معيشة شعبها فحسب، ولكنها ستصبح أيضا قوة محركة كبيرة للتعاون الودي بين البلدين.
وأضاف رئيس الوزراء إن سريلانكا ترحب بالمزيد من السياح الصينيين والمزيد من الاستثمارات الصينية.
كما حث على تنسيق وتعاون أوثق بين البلدين في شؤون دولية.
ومن ناحيته، قال وانغ إن الصين وسريلانكا صديقتان وشريكتان جيدتان تدعمان وتساعدان بعضهما البعض دائما. وسوف تواصل الصين دعم سريلانكا بشكل حازم في حماية سيادتها وكرامتها الوطنية.
وأعرب عن استعداد الصين لتعزيز الثقة السياسية المتبادلة وتقوية التبادلات رفيعة المستوى وتعميق التعاون العملي بين البلدين، بهدف تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية التعاونية بينهما.
وحث المسؤول الصيني البارز على إجراء مناقشات حول التعاون فى إقامة مجتمع صيني-سريلانكي ذي مصير مشترك، يجسد اقتسام الفرص والنتائج ويتمتع بتنمية ورخاء مشتركين.
وأضاف وانغ أنه يتعين على الصين وسريلانكا تعزيز تعاون الحزام والطريق عالي الجودة وتطوير مدينة كولومبو وميناء هامبانتوتا إلى محركين أساسيين لتنمية اقتصاد سريلانكا بشكل سريع.
وحث وانغ الجانبين أيضا على تعزيز التبادلات والتعاون في مجالات الزراعة والتكنولوجيا والتعليم والسياحة.
وقال وانغ إن الصين ستشجع المزيد من الشركات الصينية على الاستثمار في سريلانكا وستساعد الدولة على بناء مراكز شحن ولوجستية وأيضا مراكز صناعية ومالية في المنطقة.
وأضاف وانغ أن التعاون الصيني-السريلانكى لم يستهدف أي طرف ثالث ويجب أيضا ألا يتأثر بأي طرف ثالث، وأكد أن تعميق التعاون بين الصين وسريلانكا سيؤدي بالتأكيد إلى السلام والتنمية فى المنطقة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.