الرئيس الصيني والعاهل السعودي يبحثان هاتفيا مكافحة فيروس كورونا الجديد

0

تحدث الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم (الخميس)، هاتفياً مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وناقشا جهود مكافحة فيروس كورونا الجديد والسيطرة عليه.
وقال شي خلال المحادثة الهاتفية إنه يثمن بشدة ما أعرب عنه الملك سلمان والجانب السعودي مرارا بشأن دعمهما الصين بقوة في تلك اللحظة الحرجة التي تكافح فيها الصين وباء الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد، الأمر الذي ظهرت من خلاله بجلاء علاقة الصداقة الوطيدة والشراكة الاستراتيجية رفيعة المستوى بين البلدين.
وأوضح شي أن الجانب الصيني على أهبة الاستعداد للعمل مع المملكة العربية السعودية بشأن تبادل تقديم الدعم إزاء المصالح الأساسية والشواغل الرئيسية الخاصة بكلا الطرفين، والدفع من أجل النهوض بالعلاقات الثنائية إلى آفاق أعلى.
وأشار شي إلى أن الصين بكاملها شاركت بجهودها العملية وتحولت إلى أمة لا يشغلها سوى مواجهة الوباء منذ أن تفشى، مضيفا أن الصين اتخذت أكثر إجراءات الوقاية والسيطرة شمولا وحسما وشنت حربا شعبية على الوباء.
وأكد شي أن تلك الجهود تثمر في الوقت الراهن نتائج إيجابية.
وفي معرض إشارته إلى أن الصين تمتلك قدرة هائلة على التعبئة وخبرات كبيرة في التعامل مع حالات طوارئ للصحة العامة، أوضح شي أن الصين في تمام الثقة والقدرة على الفوز في المعركة ضد الوباء.
ولفت شي إلى أن الإجراءات القوية التي اتخذتها الصين لا تُعنَى فقط بصحة الشعب الصيني، وإنما ساهمت تلك الإجراءات على نحو بالغ في تحقيق السلامة العامة على مستوى العالم، مضيفا أنه يتطلع إلى أن تتعرف البلدان الأخرى على التوصيات الإرشادية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية بشأن السفر والصحة، وأن تتبع تلك التوصيات.
وأكد شي أن الصين تولي أهمية كبيرة لصحة وسلامة جميع المواطنين الأجانب في الصين، بينهم السعوديون، وأنها تعتزم مواصلة اتخاذ إجراءات فعالة تؤمن عملهم وأوضاعهم المعيشية.
وأضاف شي أن الصين ستواصل أيضا العمل مع جميع البلدان، منها السعودية، في إطار المواجهة المشتركة للوباء، وستحافظ على سلامة الصحة العامة في المنطقة وفي جميع أرجاء العالم، بروح الانفتاح والشفافية.
وبالنيابة عن السعودية حكومة وشعبا، أعرب الملك سلمان عن الدعم القوي للصين في معركتها ضد الوباء، معربا عن مواساته للشعب الصيني الصديق في الخسائر التي مني بها بسبب الوباء.
وأوضح الملك أن السعودية تثمن بشدة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الصينية ضد الوباء، معبرا عن إيمانه بأن الصين ستنتصر في معركتها ضد الوباء، بكل تأكيد.
وأكد الملك أن الجانب السعودي يثمن كثيرا الشراكة الاستراتيجية الشاملة مع الصين، ويعتزم مساندة الصين بقوة تحت أية ظروف.
وأضاف الملك أنه في الوقت الراهن الذي تواجه فيه الصين المصاعب، فإن السعودية لن تدخر جهدا في تقديم الدعم والمساعدة للصين في معركتها التي تخوضها ضد الوباء، مضيفا أن بلاده تتطلع إلى تعزيز التعاون الودي مع الصين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.