جمعية صينية تتبرع بأقنعة واقية لبلدية في إسطنبول وسط تفشي مرض “كوفيد-19”

0

تبرعت جمعية صينية في تركيا أمس الإثنين بـ10 ألاف قناع طبي إلى بلدية بإسطنبول، كعلامة للتضامن مع البلاد في حربها ضد تفشي مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).
قدم ممثلو جمعية الصين للتوحيد السلمي، أقنعة لمسؤولين ببلدية مالتيبه خلال احتفال.
قال تشن وي رئيس الجمعية لوكالة أنباء ((شينخوا)) إنه “مع ارتفاع حالات الإصابة بالمرض في تركيا، بدأنا على الفور التفكير في كيفية مساعدة أصدقائنا الأتراك”.
وواصل تشن حديثه قائلا “عندما لاحظنا أن الأقنعة أصبحت شحيحة في إسطنبول، قررنا إمداد رفاقنا في البلدية بهذه المعدات الواقية قدر الإمكان”.
وأضاف تشن أن الجمعية التي تضم 388 عضوا في تركيا، استطاعت أن تجد أقنعة عند موزعين منفصلين بوسط إسطنبول وقامت بشراء 10 ألاف قناع تكلفة كل قناع خمس ليرات (0.76 دولار أمريكي).
قال جلال أكغول عضو بمجلس بلدية مالتيبه إنهم يشعرون بالامتنان لأن أصدقائهم الصينيين لم يتركوهم وحدهم في هذه الأيام العصيبة.
وأضاف المسؤول لوكالة أنباء ((شينخوا)) “بدأنا نجد صعوبات في توفير الأقنعة للعاملين لدينا والمواطنين في المنطقة”.
يرى المسؤول أن البائعين في الأسواق المفتوحة في المنطقة من بين المجموعات الأكثر ضعفا، حيث إنهم غالبا لا يرتدون أقنعة واقية أو قفازات لحماية أنفسهم من الفيروس.
وقال المسؤول “الآن نستطيع توزيع أقنعة على البائعين وتعزيز التدابير الأمنية في أسواقنا”.
قال تشن إن تبرعات الجمعية ستستمر حتى تتغلب تركيا على تفشي الفيروس بشكل كامل.
ارتفع إجمالي عدد الوفيات جراء الفيروس في تركيا إلى 30 وبلغ عدد الحالات المؤكدة 1236 حتى يوم الأحد.
وضعت الحكومة التركية قيودا على بيع بعض أنواع الأقنعة الأسبوع الماضي لتصبح عن طريق روشتة الطبيب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.