شي: الصين مستعدة لمساعدة بلجيكا بإمدادات طبية وسط تفشي “كوفيد-19”

0

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم (الخميس)، إن الصين مستعدة لمساعدة بلجيكا على تخطي النقص الحالي في الإمدادات الطبية، وفقا لقدرتها.
وقال شي خلال محادثة هاتفية مع ملك بلجيكا فيليب، إن الصين مستعدة لمشاركة خبرتها النافعة في الوقاية من مرض فيروس كورونا الجديد “كوفيد-19” والسيطرة عليه مع الدولة الأوروبية، ودعم التعاون في البحث والتطوير المشتركين بشأن اللقاح والدواء ومجالات أخرى.
ومشيرا إلى أن “كوفيد-19” ينتشر في أنحاء العالم ويشكل تحديا كبيرا لأوروبا التي تضم بلجيكا، أعرب شي بالنيابة عن الصين حكومة وشعبا عن تعاطفه الصادق مع العائلة الملكية وحكومة بلجيكا والشعب البلجيكي ودعمه القوي لهم.
وقال شي إنه خلال الفترة الحرجة التي كافحت فيها الصين المرض، أعرب جميع قطاعات المجتمع البلجيكي عن تعاطفهم ودعمهم للصين بجميع السبل، وهو ما أظهر الصداقة العميقة التي تتسم بالدعم المتبادل بين الشعبين.
وشدد شي على أن الصين ترغب في تلبية الاحتياجات البلجيكية العاجلة، مضيفا أنه يؤمن بأنه تحت قيادة العائلة الملكية البلجيكية والحكومة البلجيكية ، سينتصر الشعب البلجيكي بكل تأكيد على المرض.
وفي نفس الوقت، أعرب شي عن أمله في أن يولي الجانب البلجيكي اهتماما وثيقا بالمواطنين الصينيين الذين يعيشون في الدولة الأوروبية وخاصة الطلاب الصينيين، وأن يتخذ إجراءات لضمان سلامتهم.
ومكررا أن المرض لا يعرف حدودا أو أعراقا ، ويشكل تحديا مشتركا للبشرية كلها، أشار شي إلى أن المجتمع الدولي لا يمكنه الانتصار على المرض إلا بتوحيد القوى..
وقال إنه استرشادا برؤية بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، تعزز الصين التعاون الدولي بطريقة شاملة، مضيفا أنه في القمة الاستثنائية الأخيرة لزعماء مجموعة العشرين للاقتصادات الرئيسية ، قدمت مجموعة من المقترحات لحشد الجهود العالمية ضد المرض وتحقيق الاستقرار للاقتصاد العالمي.
وتابع أنه على أساس تعزيز نتائج عملها في الوقاية من المرض والسيطرة عليه المرض، ستعجل الصين من استئناف العمل والإنتاج بجميع أنحاء الدولة.
وأضاف أن الصين ستتخطى الصعاب لتحديد أولويات استئناف وزيادة القدرة الإنتاج للإمدادات الطبية والخاصة بمكافحة المرض، والتشديد على اجراءات ضبط الجودة وتوفير العديد من المصادر بقدر المستطاع لمكافحة المرض عالميا.
ومشيدا بجهود العائلة الملكية البلجيكية في دفع العلاقات الصينية-البلجيكية، أكد شي على أن الصين تعتزم العمل مع بلجيكا لتخطي تأثير المرض ودعم التعاون في مختلف المجالات بطريقة منسقة من أجل دفع العلاقات الصينية-البلجيكية والصينية-الأوروبية قدما.
ومن جانبه، قال الملك فيليب إنه في الوقت الذي يضرب فيه المرض جميع دول العالم، فإن الصين تأخذ زمام المبادرة في السيطرة عليه، وأصبحت تجربتها ذات أهمية كبيرة للدول الأخرى.
وفي معرض إشارته إلى أن الصين تدعم وتساهم في مكافحة الدول الأخرى لهذا المرض، أعرب الملك فيليب عن تقدير بلجيكا لتقديم الصين إمدادات الوقاية الطبية الطارئة، مؤكدا استعداد بلاده للتعاون مع الصين في تطوير الأدوية.
وقال الملك إن الصديق وقت الضيق، والصين صديقة حقيقية لبلجيكا، مضيفا أنه سيعتز بالصداقة إلى الأبد وسيواصل تعزيز التبادلات والتعاون بين البلدين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.