الرئاسة الجزائرية: علاقاتنا مع الصين متميزة

0

أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الجزائرية محمد أوسعيد بلعيد، اليوم (الأربعاء) أن العلاقات بين الجزائر والصين متميزة واستراتيجية.
وقال أوسعيد في مؤتمر صحفي بالعاصمة الجزائر في رده على سؤال بشأن وجود أطراف منزعجة من العلاقات بين البلدين “إن العلاقة بين الجزائر والصين هي علاقة متميزة منذ الثورة التحريرية (الجزائرية 1954-1962)”.
وأضاف أوسعيد أن العلاقات بين الجزائر والصين “متميزة واستراتيجية، والأطراف التي لا تعجبها هذه العلاقة لا يهمنا شأنها”.
وشدد على أن الجزائر”لديها سياستها واستراتيجيتها الخاصة بها، والذي لم يعجبه ذلك فهذا شأنه”.
واكتملت دائرة التعاون بين الجزائر والصين مع تتويجها بإعلان البلدين الإرتقاء بعلاقاتهما الثنائية إلى شراكة استراتيجية في 25 فبراير 2014.
وتشهد العلاقات بين البلدين زخما كبيرا من خلال الزيارات المتبادلة رفيعة المستوى للمسؤولين على كل المستويات السياسية والإقتصادية والبرلمانية، مع دفع البلدين إلى فتح خط جوي مباشر بينهما.
وامتد التعاون بين البلدين ليشمل كل المجالات تقريبا منذ إنشاء البلدين عام 1982 اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري والفني.
وقد شمل التعاون مجالات الطاقة والزراعة والبناء والبحث العلمي والثقافة والإنتاج الحيواني ومحاربة التصحر والري وتعبئة الموارد المائية والصناعة والتعاون العسكري والمجال النووي والصحة والبرلمان والتعاون الفضائي.
وصُنفت الصين منذ العام 2013 كأول شريك تجاري للجزائر بواقع 8 مليارات دولار سنويا متقدمة على فرنسا، التي كانت تستحوذ على المركز الأول لعشرات السنين، وهو تحول تاريخي لوضع التبادلات التجارية بين البلدين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.