السفير الصيني بالقاهرة: الشركات الصينية في مصر تحافظ على وتيرة العمل في ظل “كوفيد-19”

0

أكد سفير الصين بالقاهرة لياو لي تشيانغ، أن الشركات الصينية العاملة في مصر تتخذ تدابير صارمة للحفاظ على وتيرة العمل في المشروعات المختلفة في ظل تفشي مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد- 19).
وقال لياو، في مؤتمر صحفي عبر الانترنت، إن “كل المشروعات التي تنفذها الشركات الصينية بمصر تتقدم بشكل منتظم في ظل استمرار الحوار بين البلدين لدفع العلاقات قدما”.
وأشار إلى أن يوم 30 مايو الجاري يصادف الذكرى الـ 64 لإقامة العلاقات الصينية – المصرية، مؤكدا على قوة التعاون بين البلدين على المستوى الاقتصادي والتجاري والثقافي والطبي.
وأوضح أن التعاون المثمر بين البلدين في كل المجالات يعكس الثقة السياسية المتبادلة بين البلدين.
ونوه السفير الصيني بالقاهرة بأن هناك استثمارات صينية في مصر يبلغ قيمتها 7 مليارات دولار أمريكي، حيث تعمل 1600 شركة صينية بمصر، خلقت أكثر من 30 ألف فرصة عمل للمصريين.
من جانبه، قال هان بينغ الوزير المفوض والمستشار الاقتصادي والتجاري في سفارة الصين بالقاهرة إن الشركات الصينية عملت على تعزيز وعى العاملين حيال كيفية الوقاية من الأوبئة.
وأكد هان، خلال المؤتمر الصحفي، السعي المستمر في تعزيز ودعم العمل في المشاريع التي تنفذها الشركات الصينية في ربوع مصر.
وأضاف أن الشركات الصينية، منذ بداية تفشى مرض فيروس كورونا الجديد، اتخذت إجراءات احترازية على أعلى مستوى مثل ارتداء الكمامات وقياس درجات الحرارة بشكل مستمر، وتطهير الأماكن، ومنع التجمع بين العاملين في المشروعات.
ولفت إلى أنه لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) بين صفوف العاملين سواء المصريين أو الصينيين.
وتابع قائلا “إنه في الشركة الصينية العاملة في العاصمة الإدارية الجديدة (CSCEC) والتي يعمل بها نحو ثلاثة آلاف عامل، لم يتوقف بها العمل ولم تتأثر بفيروس كورونا الجديد.
وأردف قائلا “لدينا ثقة في أن الجانب المصري سيحتوي (كوفيد-19)، ونحن مستعدون للعمل مع مصر لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري وخاصة التعاون في القطاع الصحي”.
يشار إلى أنه تم افتتاح مصنع لإنتاج القناع الطبي (الكمامات) بالمشاركة بين شركة (يوروميد) للصناعات الطبية المصرية وشركة (نينغبو أ بلس) المحدودة الصينية للاستيراد والتصدير، في أبريل الماضي، بطاقة إنتاجية يومية ستبلغ 1.5 مليون قناع وجه جراحي عالي الجودة عند اكتمال خطوط الإنتاج.
وتلقت مصر في 16 مايو الجاري الشحنة الثالثة من المساعدات الطبية من الحكومة الصينية والتي تزن 35 طنا، ضمت مليون كمامة طبية، و150 ألف كمامة “إن 95″، و70 ألف مجموعة من الملابس الطبية الوقائية، و70 ألف قفاز طبي، بالإضافة إلى 70 ألف كاشف خاص بتحاليل مرض فيروس كورونا الجديد، و1000 جهاز قياس درجة حرارة.
وكانت القاهرة قد استقبلت يوم 10 مايو الجاري الشحنة الثانية والتي تبلغ 4.7 طن، فيما استقبلت شحنة المساعدات الطبية الأولى في إبريل الماضي.
وسجلت مصر أمس الخميس 16 حالة وفاة جديدة ليصل إجمالي الوفيات إلى 696 وفاة، بينما ارتفعت أعداد المصابين بالمرض الي 15003 حالات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.