آخر الأخبار
  • أهلا بكم معنا في الشكل الجديد لموقع الصين بعيون عربية.. ونعدكم بالمزيد

  • موقع الصين بعيون عربية معكم منذ أكثر من ثماني سنوات

  • ترقبوا الانطلاقة الجديدة والخدمات الجديدة

  • معاً لعلاقات صينية عربية أقوى وأكثر فعالية وتأثيراً

  • www.chinanarabic.org

الصين وكندا تتفقان على إصدار بيان مشترك بشأن التغير المناخي

اتفقت الصين وكندا (الاثنين) على إصدار بيان مشترك بشأن التغير المناخي والنمو النظيف خلال الاجتماع الثاني من الحوار السنوي بين رئيس مجلس الدولة الصيني ورئيس الوزراء الكندي.

واتفق الجانبان أيضا على إقامة حوارين على المستوى الوزاري بين الإدارات المعنية بالبيئة والطاقة النظيفة.

وخلال المحادثات مع رئيس الوزراء الكندي الزائر جاستن ترودو، أكد رئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ على الأدوار الإيجابية التي يقوم بها الحوار السنوي بين رئيسي الوزراء في البلدين والاجتماع السنوي لوزيري خارجية البلدين والحوار الاستراتيجي المالي والاقتصادي، وكذا حوار الأمن القومي وحكم القانون.

وحث لي البلدين على توسيع المصالح المشتركة على أساس الاحترام المتبادل والمساواة والمنفعة المتبادلة.

واقترح لي أن يقوم الجانبان بتوسيع الاستثمار ثنائي الاتجاه وتشجيع الشركات من البلدين على الاستثمار في بعضهما البعض، وكذا الاشتراك في استكشاف أسواق أخرى.

وحث لي الجانبين على تعزيز فرص التعاون في مجالات مثل التكنولوجيا النظيفة والطيران والفضاء والطاقة النووية النظيفة والعلوم الزراعية.

وأوضح لي أنه يتعين على الجانبين تدعيم التبادلات الثقافية والعمل على إدارة عام السياحة الصيني-الكندي خلال العام المقبل بشكل ناجح.

وأعرب لي عن أمله في أن يتمكن الجانبان من تعزيز التواصل والتنسيق في الشؤون الدولية والأقليمية، وكذا تعزيز التعاون في مواجهة التحديات العالمية، منها التغير المناخي.

وقال لي “يتعين على الصين وكندا، دولتان هامتان في منطقة آسيا-الباسيفيك ودولتان تجاريتان كبيرتان في العالم، إرسال رسائل إيجابية بشأن تعزيز تحرير التجارة والاستثمار وتيسيرهما، وهو الأمر الذي يمثل أيضا مصلحة مشتركة للجانبين. الصين ستفتح أبوابها بشكل أوسع نحو العالم الخارجي.”

ووعد لي بأن “تشهد بيئة الأعمال الصينية تحسنا متزايدا، وان الصين ستستمر في كونها مقصدا هاما للاستثمارات الدولية.”

وأعرب ترودو عن تقديره للإنجازات الاقتصادية للصين وبدور الصين في الشؤون الدولية.

وقال ترودو إن كندا مستعدة للعمل مع الصين للحفاظ على التبادلات رفيعة المستوى، ومستعدة أيضا لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والتبادلات الشعبية، مضيفا أن كندا مستعدة لتعزيز الصداقة بروح المنفعة المتبادلة.

وقال ترودو “كندا تدعم تجارة حرة وشاركت في عملية العولمة على نحو نشط. وستعزز كندا التواصل والتنسيق مع الصين من أجل تعزيز العولمة والتجارة الحرة معا للاسهام في تحقيق التنمية المستدامة للعالم.”

وعقب المحادثات، شهد الزعيمان توقيع 3 وثائق تعاون في مجالات التعليم والأمن الغذائي والطاقة.

وقال لي خلال المؤتمر الصحفي إن الجانبين اتفقا على مناقشة دراسة جدوى خاصة باتفاقية التجارة الحرة الصينية-الكندية بمنهج عملي ومنفتح.

وحث ترودو على توثيق التعاون بشكل أكبر في مواجهة التحديات العالمية، منها التغير المناخي.

وأوضح ترودو أن كندا مستعدة للعمل مع الصين “لدفع التعاون في مجالات السياحة والتعليم والثقافة والتبادلات الشعبية، في محاولة لتعزيز الرخاء المشترك وبناء علاقات كندية-صينية مستقرة وديناميكية وطويلة الأجل.”

وقبل المحادثات، أقام لي مراسم استقبال لترودو في قاعة الشعب الكبرى وسط بكين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *