رئيس مجلس الدولة الصيني: المواهب الأجنبية مهمة للابتكار لدى الصين

0

 

قال رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ إن الموهبة الأجنبية والموارد الفكرية الأجنبية عنصر مهم في نظام الابتكار لدى الصين.

وأدلى لي بتصريحاته لدى اجتماعه في قاعة الشعب الكبرى مع مجموعة من الخبراء الأجانب الذين حصلوا مؤخرا على جائزة الصداقة التي تمنحها الحكومة الصينية سنويا لتكريم الخبراء الأجانب المرموقين في الصين.

وأعرب لي عن تقديره للإسهامات المهمة التي قدمها الخبراء الأجانب لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية لدى الصين، والتبادلات بين الصين والدول الأجنبية.

وقال لي إن العام الجاري يوافق الذكرى الـ40 للإصلاح والانفتاح لدى الصين، قائلا إن “تصميم الصين على دفع عجلة الإصلاح والانفتاح لن يتغير أبدا.”

وأضاف أن “الصين ستزيد من تسهيل الوصول إلى السوق، وستطبق رقابة عادلة ومنصفة، وستضمن منافسة نزيهة لأصحاب الملكية المختلفين وستعمل على خلق بيئة سوقية وقانونية مفتوحة وشفافة ومستقرة ويمكن توقعها للشركات المحلية والأجنبية فضلا عن جميع أنواع المواهب.”

وقال لي إن الصين ترحب بمزيد من الخبراء الأجانب للعب دور أكبر في تنمية الابتكار، وإن بكين تأمل في أن تعمل المواهب المحلية والأجنبية معا من أجل تعزيز الابتكار والتقدم في العلوم والتكنولوجيا والحضارة على المستوى العالمي، فضلا عن التنمية الصحية للعولمة الاقتصادية.

ونوّه عن أن “الصين ستضمن عدم وجود استثناءات في توفير المزيد من الفرص لكل المواهب وستحمي حقوق الملكية الفكرية بطريقة أكثر صرامة”، مضيفا أن الصين ستواصل تنفيذ سياسات أكثر نشاطا وانفتاحا وفعالية لإدخال المواهب، وستوفر المزيد من وسائل الراحة للمواهب الأجنبية العاملة في الصين.

ومن جانبهم، تعهد الخبراء الأجانب بمواصلة تقديم اسهامات في تنمية الصين وتقدم الحضارة الإنسانية.

وجهت الدعوة إلى الخبراء الأجانب وأقاربهم لحضور الاحتفال بالذكرى الـ69 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.