أخبار من الصين ليوم الجمعة 12-4-2019

0

رئيس مجلس الدولة يطالب بزيادة دعم من أعيد تسكينهم للتخفيف من حدة الفقر
دعا رئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ إلى اتخاذ إجراءات ملموسة لتعزيز دعم من أعيد تسكينهم وسط جهود الدولة للفوز في المعركة ضد الفقر.
صرح لي، وهو أيضا عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بذلك في تعليماته بشأن أعمال متابعة تخفيف حدة الفقر من خلال إعادة التسكين.
وأوضح لي أنه يتعين على إدارات الحكومة معرفة تطلعات من أعيد تسكينهم والتنسيق بين كافة صناديق وموارد تخفيف حدة الفقر وتعزيز دعم المتابعة لهم ودفع تنمية الصناعات إلى الأمام وتسهيل التوظيف، من أجل تحسين حس الإنجاز والأمن لديهم.
وأضاف لي أنه يتعين على إدارات الحكومة ضمان إمكانية نقل الفقراء وأنهم يرغبون في العيش في منازل جديدة وقادرون على التخلص من الفقر والتأكد من إمكانية تحمل مشروع تخفيف حدة الفقر من خلال إعادة التسكين اختبار التاريخ ورغبة الشعب.
يذكر أن اجتماعا وطنيا عقد بشأن توفير الدعم لأعمال متابعة إجراءات تخفيف حدة الفقر عبر إعادة التسكين في ولاية تشياندونغنان ذاتية الحكم لقوميتي مياو ودونغ بمقاطعة قويتشو، خلال يومي الخميس والجمعة.
حضر الاجتماع هو تشون هوا، عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس المجموعة القيادية لتخفيف حدة الفقر والتنمية بمجلس الدولة، وحث على توفير دعم مصمم خصيصا للأنماط المختلفة من إعادة التوطين، وللمناطق المختلفة.
وقال هو “يجب علينا أن نضمن استمرار سياسات الدعم والجدية في حماية الحقوق والمصالح المنطقية لأفراد الشعب المعاد تسكينهم.”

مسؤول صيني بارز يشدد على الشفافية في الشؤون الحكومية
حث مسؤول بارز بمجلس الدولة على بذل المزيد من الجهود لتعزيز الشفافية في الخدمات الحكومية.
صرح بذلك شياو جيه، عضو مجلس الدولة والأمين العام لمجلس الدولة، خلال جولة بحثية خلال يومي الأربعاء والخميس في مقاطعة آنهوي شرقي الصين.
وطالب شياو السلطات بتعزيز الكشف عن المعلومات في إطار عملية تحسين بيئة الأعمال ومشروعات البناء الكبرى وغير ذلك من المجالات المهمة التي تمس رفاهية الشعب.
وشدد على أهمية بناء منصة إلكترونية وطنية للخدمات الحكومية، حاثا على بذل جهود لتعزيز الاستفادة من المواقع الإلكترونية الحكومية والوسائط الإعلامية الجديدة لتوفير المزيد من التيسيرات للشعب والشركات.

الهيئة التشريعية الصينية العليا تحدد جدول جلسته التي تعقد كل شهرين
من المقرر أن تعقد الهيئة التشريعية العليا في الصين، جلستها التي تعقد كل شهرين من 20 إلى 23 أبريل، وذلك وفقا لبيان صدر عقب اجتماع لرئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ونوابه اليوم (الجمعة).
ترأس الاجتماع لي تشان شو، رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني.
واقترح المجتمعون أن يستعرض المشرعون خلال الجلسة مسودات تنقيحات القوانين الخاصة بالقضاة والمدعين العامين والأوراق المالية وإدارة العقاقير.
وستشهد الجلسة أيضا استعراض مسودة قانون بشأن إدارة اللقاحات ومسودتي فصلين بشأن حقوق الملكية والحقوق الشخصية المدرجة في القانون المدني.
ومن المقرر أيضا أن يستعرض الجهاز مسودات التنقيحات التي اقترحها مجلس الدولة بشأن تسعة قوانين، من بينها قانون البناء.
ومن المقرر أن يتخذ المشرعون خلال الجلسة قرارا بشأن التصديق على معاهدة بين الصين وبربادوس فيما يتعلق بالمساعدة القضائية الجنائية ومعاهدة أخرى بين الصين وأذربيجان بشأن ترحيل الأشخاص المدانين.
وسيستعرض المشرعون أيضا تقارير بشأن الحماية البيئية والتنمية الصناعية الريفية، بين موضوعات أخرى.
وسيناقش المشرعون أيضا تقريرا بشأن مؤهلات النواب، كما سيستعرضون التعيينات الرسمية والعزل.
وصدق الاجتماع على خطة بشأن المهام الكبرى للجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني وأعمال التشريع والرقابة لعام 2019، بحسب البيان.

تقديم 8160 اقتراحا من نواب المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني أثناء الدورة التشريعية السنوية هذا العام
ذكر بيان رسمي صدر يوم الخميس أن نواب المجلس الوطني الـ13 لنواب الشعب الصيني رفعوا 8160 اقتراحا أثناء الدورة التشريعية السنوية المقامة في مارس هذا العام .
وحسب البيان، شهد عدد الاقتراحات زيادة نسبتها 14.3 في المائة عن العام السابق، مما يشير إلى نشاط النواب في المجلس الوطني الـ13 لنواب الشعب الصيني في تعزيز قدرتهم وأداء واجباتهم .
وأبرزت معظم هذه الاقتراحات اهتمامات للسيطرة على المخاطر والحماية وتخفيف الفقر وحماية البيئة والتنمية الإقليمية المنسقة وتكامل التنمية بين المدن والارياف وتطبيق إستراتيجية التنمية الريفية ، علاوة على تحسين معيشة الشعب .

عضو مجلس الدولة وانغ يونغ يشدد على أهمية جهود السيطرة على الفيضانات
حث عضو مجلس الدولة وانغ يونغ على بذل جهود شاملة للسيطرة على الفيضانات عبر الكشف عن الأخطار غير المنظورة وتحسين مواطن الضعف.
صرح وانغ بذلك، وهو أيضا رئيس المقر الوطني للسيطرة على الفيضانات والإغاثة من الجفاف، خلال جولة تفقدية في مقاطعتي هونان وهوبي وسط الصين خلال يومي الخميس والجمعة.
وقال وانغ إنه يتعين على السلطات مراجعة وتحسين خطط السيطرة على الفيضانات وتحسين الاستعدادات للطوارئ ومراقبة المنشآت الهامة ومواطن الضعف بشكل وثيق وإجراء تحقيق معمق في الأخطار غير المنظورة من أجل السيطرة على الفيضانات.
وأضاف أنه يتعين على السلطات تعزيز الدوريات والاستجابة للطوارئ وضمان سلامة السدود والحواجز المهمة والمنشآت الرئيسية خلال فصل الفيضانات، وخفض مخاطر الفيضانات والسيول الجبلية والتشبع بالمياه في المدن.
وأضاف وانغ أنه من الضروري المتابعة الوثيقة للتغيرات في ظروف المناخ والفيضانات وإصدار توقعات الطقس والتحذيرات في أقرب وقت ممكن وتنظيم عمليات إعادة التسكين في وقت مناسب والوقاية من الكوارث الثانوية مثل الانهيارات الأرضية.

الصين تطبق أول معيار وطني لقطاع التأمين
طبقت الصين أول معيار وطني لتعزيز تطوير ثاني أكبر سوق للتأمين في العالم.
ويتضمن المعيار الوطني 817 مدخلا من المصطلحات المهنية ويعمل كمعيار أساسي لمختلف المصطلحات في قطاع التأمين، وفقا لبيان صادر عن لجنة تنظيم المصارف والتأمين الصينية.
وقالت الجهة المنظمة إن المعيار الوطني صدر في 17 سبتمبر 2018، فيما تم تنفيذه في الصين منذ أول أبريل 2019.
ويشمل المعيار المصطلحات الأساسية لجميع المجالات في قطاع التأمين الصيني، بما فيها منتجات التأمين وإدارة العقود والتعويض والتسويق والمبيعات.
وتابع المنظم أن المعيار سيساعد المستهلكين على فهم المنتجات والخدمات التي تقدمها شركات التأمين بشكل أفضل وتحسين التعاون والتواصل في القطاع.
وأصبحت الصين ثاني أكبر سوق للتأمين في العالم، بعد الولايات المتحدة.
وفي عام 2018، بلغ إجمالي الأقساط في قطاع التأمين الصيني 3.8 تريليون يوان (567 مليار دولار أمريكي)، بزيادة 3.92 في المائة على أساس سنوي.

مقتل أربعة أشخاص وفقدان سبعة إثر فيضانات نتجت عن أمطار غزيرة بجنوبى الصين
أعلنت السلطات المحلية في مقاطعة قوانغدونغ بجنوبي الصين اليوم الجمعة، مقتل أربعة أشخاص وفقدان سبعة آخرين في مدينة شنتشن، إثر هطول أمطار غزيرة مفاجئة تسببت بفيضانات عارمة.
وجرفت الفيضانات عددا من عمال الأنهار في حيي لوهو وفوتيان، وفقا لمكتب إدارة الطوارئ بالمدينة.
ولا تزال أعمال البحث والإنقاذ مستمرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.