رئيس مجلس الدولة الصيني يبحث مع رئيس البنك الدولي سبل تعميق التعاون

0

اجتمع رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ مع رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس في بكين اليوم (الثلاثاء)، وأعربا عن تطلعهما إلى تعميق التعاون بين الجانبين.
وقال لي إن التعاون بين الصين والبنك الدولي يتزامن تقريبا مع عملية الإصلاح والانفتاح في الصين، بينما أجرى الجانبان تعاونا مبتكرا ومنفتحا وشفافا ومثمرا في مجالات مثل القروض والمعرفة على مدار الأربعين عاما الماضية.
وأوضح أن آفاق التعاون بين الجانبين واسعة، ما يساعد في تعزيز تخفيف حدة الفقر في العالم وتضييق الفجوة بين الشمال والجنوب وتحقيق تنمية مستدامة.
وأضاف لي أن “الصين باعتبارها مشاركة وبانية ومساهمة في النظام الاقتصادي والمالي الدولي الحالي، فإنها على استعداد لتعميق شراكة التعاون مع البنك الدولي لإرسال إشارات إيجابية إلى العالم تتماشى مع عملية العولمة، ولتعزيز التنمية والرخاء العالميين على نحو مشترك.”
وذكر لي أن الوضع الدولي الحالي معقد ومتغير، كما يواجه الاقتصاد الصيني بعض المخاطر والتحديات. وبصفتها أكبر دولة نامية في العالم، فإن الصين على استعداد للوفاء بمسؤولياتها والتزاماتها الدولية المستحقة أثناء قيامها بعملها الخاص.
وأشار رئيس مجلس الدولة الصيني إلى أن بلاده ستواصل تنشيط السوق وتدعيم التنمية عالية الجودة من خلال تعميق الإصلاحات مثل تسهيل الإجراءات الإدارية وتفويض السلطات إلى مستويات أدنى، وكذلك خفض الضرائب والتعريفات على نطاق واسع.
وأكد أن الحكومة الصينية ملتزمة بخلق بيئة أعمال دولية وموجهة نحو السوق وقائمة على القانون.
وقال مالباس إن الصين حققت إنجازات بارزة في النمو الاقتصادي والتنمية، وانتشلت عددا كبيرا من الشعب من براثن الفقر، وعززت باستمرار التنمية الابتكارية وحماية البيئة.
وأكد أن البنك الدولي يتطلع إلى تعميق التعاون متعدد المجالات مع الصين في إطار ثنائي أو إطار عالمي إزاء الجهود الرامية لتحقيق المنفعة المتبادلة وتعزيز التنمية العالمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.