مسؤول: الصين تحافظ على زخم النمو السليم

0

ذكر خه لي فنغ، رئيس لجنة الدولة للتنمية والإصلاح، اليوم الأربعاء أن الاقتصاد الصيني سيواصل الحفاظ على زخم النمو السليم، مع إعلان الدولة عن عدد من التدابير في تقرير عمل الحكومة لحفز النمو في عام 2019.
وأدلى خه بهذه التصريحات في مؤتمر صحفي على هامش أعمال الدورة التشريعية السنوية الجارية، قائلا إن “الاقتصاد سيواصل نموه المستقر ويحقق تقدما جديدا، وستتمكن الدولة من تحقيق أهدافها المحددة “.
وحسب تقريرعمل الحكومة الذي قدمه لي كه تشيانغ، رئيس مجلس الدولة (مجلس الوزراء)، يوم الثلاثاء، حددت الصين هدفها لنمو إجمالي الناتج المحلي بين 6 إلى 6.5 في المائة ، وهدفها لمؤشر أسعار المستهلكين، مقياس التضخم، عند حوالي 3 في المائة .
وذكر خه أن الأهداف تحددت بعد أن تجاوز الاقتصاد الصيني الهدف الرسمي المحدد عند “حوالي 6.5 في المائة” في عام 2018 ، لينمو بنسبة 6.6 في المائة ، مشيرا إلى أن “معدل النمو كان الأسرع من بين الاقتصادات الخمس الكبرى في العالم “.
وأضاف أنه “وسط ضغوط النزول القوية على الاقتصاد والتقلبات العنيفة بالاقتصاد الدولي في العام الماضي، كان من غير السهل للصين تحقيق مثل هذه النتائج”.
كما أشار خه إلى البيئة التجارية المتحسنة في الصين، حيث تقدمت الصين إلى المرتبة 46 على قائمة دولية من حيث سهولة الأعمال التجارية في عام 2018، ارتفاعا من المرتبة 78 في عام 2017 ، حسب تقرير أصدرته مجموعة تابعة للبنك الدولي في العام الماضي.
وأوضح خه أن “هذا يشير إلى التحسن المستمر في البيئة التجارية بالصين، وإلى أن تقدما أكبر قد يتحقق في العام الجاري “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.