المجتمع الدولي يشيد بتركيز شي على تحسين آلية للوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها

0

أشاد المجتمع الدولي بتركيز الرئيس الصيني شي جين بينغ على تحسين آلية الوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها، قائلا إن هذه الخطوة ستدعم قدرة البلاد على الحوكمة، وهو أمر له أهمية كبيرة بالنسبة للصين والعالم.
شدد شي وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، خلال ترأسه الاجتماع الـ12 للجنة المركزية لتعميق الإصلاح الشامل، يوم الجمعة، على تحسين آلية الوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها وتحسين النظام الوطني لإدارة الطوارئ المتعلقة بالصحة العامة.
قال رن مينغ هوي مساعد المدير العام للتغطية الصحية الشاملة للأمراض المعدية وغير المعدية بمنظمة الصحة العالمية، إن اقتراح شي بشأن تعزيز قدرة الصين على الوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها من خلال آليات وتشريعات، أمر مشجع.
وأضاف رن أن هذا يظهر الجهود التي تبذلها الصين لتحسين نظامها الوطني لإدارة الطوارئ المتعلقة بالصحة العامة في شكل قوانين لمنع الأمراض المعدية والسيطرة عليها، كما يظهر تحمل الصين لمسؤولياتها كدولة كبيرة، وهو أمر له أهمية كبيرة بالنسبة للصين والعالم.
وأشاد صلاح عدلي رئيس الحزب الشيوعي المصري، “بالتدابير القوية والحاسمة” التي تتخذها الصين للوقاية من كوفيد-19 والسيطرة عليه، قائلا إنها “حقا مؤثرة،” مضيفا أن اقتراح شي والحكومة الصينية بشأن تحسين أنظمة إدارية وقوانين ولوائح معنية لمنع مثل هذا المرض في المستقبل، يعكس بشكل كامل صورة الصين كدولة كبيرة مسؤولة.
قال هوانغ جايهو عميد قسم الدراسات الدولية بجامعة هانكوك للدراسات الأجنبية بكوريا الجنوبية، إن كوفيد-19 يمثل تحديا أمنيا غير تقليديا وقضية أساسية تواجهها البشرية.
وأضاف هوانغ أنه من خلال الحرب ضد كوفيد-19، ستدعم الصين تحديث نظام وقدرة البلاد على الحوكمة وستعزز التبادلات المعنية والتعاون في البحث العلمي مع دول أخرى، بشكل أكبر.
وقال لي تشانغ هونغ النائب التنفيذي لرئيس غرفة التجارة الصينية في كينيا، إن التدابير التي تبنتها الحكومة الصينية لتحسين آلية الوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها وتحسين النظام الوطني لإدارة الطوارئ المتعلقة بالصحة العامة، مناسبة جدا وضرورية.
وأضاف أن هذه التدابير ستحسن قدرة الصين لمواجهة الأوبئة في المستقبل وستقلل تأثير المرض على التنمية الاقتصادية ومعيشة الشعب وستوفر الخبرة في مواجهة الأوبئة فى أفريقيا ودول أخرى غير متطورة.
وقال تورسونالي كوزيف أستاذ بجامعة أوزبكستان الحكومية للغات العالمية، إن الخطوة التي قام بها شي تثبت بشكل كامل، أن الحكومة الصينية تعطي أهمية كبيرة لمعيشة وصحة وسلامة الشعب وتظهر مرة أخرى قوة النظام الوطني الصيني فى التركيز على المهام الرئيسية.
وحث تورسونالي المجتمع الدولي على العمل معا للتعامل مع المرض، معربا عن إيمانه القوي بأن “الشعب الصيني سيفوز بمعركته للوقاية من المرض والسيطرة عليه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.