الصين تبدأ في انشاء خامس محطة لها في القطب الجنوبي

0

بدأت الصين يوم 7 فبراير إنشاء خامس محطة البحوث العلمية لها في القطب الجنوبي والتي تم تحديد موقعها في جزيرة إنكس الواقعة في بحر روس.

تقع المحطة الجديدة على ساحل بحر روس الذي يعد أحد ثلاث بحار القطب الجنوبي، يقابل المحيط الهادئ، وهي منطقة يتركز ويتعامل فيها الغلاف الصخري والغلاف الجليدي، المحيط الحيوي، الغلاف الجوي وغيرها من وحدات جغرافية طبيعية نموذجية، له قيمة علمية هامة. وفي الوقت الحاضر، اقامت الولايات المتحدة ونيوزيلندا وإيطاليا وروسيا وبلدان أخرى سبع محطات البحوث العلمية في المنطقة، كما توجد بها أكبر منطقة بحرية محمية في العالم.

ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من انشاء المحطة الجديدة بعد 4 سنوات، وستلبي احتياجات الابحاث على مدى العام، ويمكن إجراء ابحاث علمية في جيولوجيا، الأرصاد الجوية، النيازك، المحيطات، البيولوجيات وغيرها من الابحاث العلمية الاخرى، وتحقيق أعمال رصد عن البعد وضمان الأعمال الجوية، لتصبح محطة البحوث العلمية الحديثة في القطب الجنوبي ذات ” وظائف كاملة، المعدات المتطورة، حماية البيئة ومنخفضة الكربون، الأمان والموثوقية، التفوق الدولي، الابتكار الانساني”.

قبل الإنشاء الرسمي للمحطة الجديدة، تمت أعمال استعدادية عديدة، حيث وصلت سفينة “تنين ثلج” الى جزيرة إنكس للمرة الأولى في بداية ديسمبر 2017، واستخدمت طائرة هليكوبتر لإيصال 340 طن من المواد الى الجزيرة. وفي منتصف يناير 2018، بعد عودة سفينة ” تنين ثلج” من محطة تشونغشان الى جزيرة إنكس، بدأ نقل المعدات والآلات اللازمة للإنشاء الى الجزيرة. وخلال 20 يوم فقط، بعد عمل مستمر دون توقف، تم بناء مبان مؤقتة ورصيف مؤقت وغيرها من الاعمال الاخرى، لوضع الاساس لإنشاء محطة جديدة.

ومنذ إنشاء محطة “سور الصين العظيم” في عام 1985، هناك 4 محطات البحوث العلمية الصينية في القطب الجنوبي، على التوالي، محطة سور الصين العظيم، محطة تشونغشان محطتين للبحوث العلمية على مدى السنة، ومحطة كونلون، محطة تيشان محطتين للبحوث العلمية في الصيف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.