مربية ذئاب شجاعة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي الصينية

0

 

اكتسبت جو شين يويه فتاة مواليد ما بعد 95 من مدينة تشيفنغ التابعة لمنطقة منغوليا الداخلية الذاتية الحكم شهرة واسعة على الإنترنت بعد انتشار مقطع فيديو ظهرت فيه وهي متفاعلة جدا مع الذئاب خلال تغذيتهم.

وقد جذب الفيديو الكثير من الاهتمام والنقاش من مستخدمي الانترنت، حيث يشعر البعض ان الامر حلم حياتهم:” احسدها حقا، لأني أحب الذئب جدا.” وشكك البعض في صحة الفيديو، ” اشعر وان تلك الذئاب مثل الكلاب”. في حين قال البعض الاخر من مستخدمي الانترنت عن جو شين يويه أنها تمارس هواية جيدة جدا، لكن ينبغي ان تنتبه على سلامتها.

جو شين يويه ترعى الذئاب لمدة أربع سنوات براتب شهري يصل الى 2800 يوان في الوقت الحاضر. وقالت:” الامر كان مخيف في البداية، ولكنني اكتشفت مع الوقت الجانب اللطيف عند الذئاب، وأنها لن تسبق في مهاجمتي، ولكن في بعض الاحيان تخدشني مخالبها أو اسنانها الحادة دون قصد.”

وتستخدم هذه الذئاب عادة لصنع الأفلام والبرامج التلفزيونية، ولالتقاط الصور مع السياح ايضا. ومن المفهوم أن هذه الذئاب يتم شراؤها من قواعد التربية المهنية ومجهزة بالأطباء البيطريين للتحصين العادي والتخلص من الامراض. وقال موظف بمركز المحافظة على الحياة البرية بتشيفنغ أن الذئب ليس من الحيوانات المحمية الرئيسية، وفي الوقت الحاضر، يمكن تربية الذئاب في تشيفنغ طالما أن المصدر قانوني وله شهادة حجر صحي، ومع ذلك، يحتاج المربي إلى ضمان سلامة التغذية، ومنع الذئب من إيذاء الناس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.