الصين تصدر تقريرا عن وضع حقوق الإنسان في الولايات المتحدة

0

نشرت الصين اليوم الخميس تقريرا عن وضع حقوق الإنسان في الولايات المتحدة.
صدر التقرير تحت عنوان “سجل حقوق الإنسان في الولايات المتحدة لعام 2018″، من قبل مكتب الإعلام التابع لمجلس الدولة الصيني استجابة للتقارير القطرية حول ممارسات حقوق الإنسان لعام 2018 التي أصدرتها وزارة الخارجية الأمريكية في 13 مارس بالتوقيت المحلي.
وقال التقرير الصيني إن حكومة الولايات المتحدة، التي تطلق على نفسها “المدافع عن حقوق الإنسان”، لديها سجل في مجال حقوق الإنسان معيب وباهت، وازدواجية واضحة في معايير حقوق الإنسان التي تتبعها.
ومع مقدمة وثمانية فصول، يكشف التقرير المؤلف من 12 ألف كلمة عن انتهاكات حقوق الإنسان في الولايات المتحدة في مختلف المجالات، بما في ذلك الانتهاكات الخطيرة للحقوق المدنية، وانتشار المال السياسي، وتفاقم عدم المساواة في الدخل، وزيادة التمييز العنصري، وتزايد التهديدات التي يتعرض لها الأطفال والنساء والمهاجرون، وانتهاكات حقوق الإنسان الناجمة عن سياسات أمريكا أولا الأحادية الجانب.
كما أصدر المكتب اليوم الخميس تسلسلا زمنيا من 10 آلاف كلمة عن انتهاكات حقوق الإنسان في الولايات المتحدة خلال عام 2018.

تقرير حقوق الإنسان: السياسات الأحادية الأمريكية تلقى إدانة واسعة
لقيت السياسات الأحادية للولايات المتحدة إدانة واسعة، وفقا لتقرير “سجل حقوق الإنسان في الولايات المتحدة لعام 2018” الصادر اليوم (الخميس) عن مكتب الإعلام التابع لمجلس الدولة الصيني.
وأشار التقرير إلى أن الولايات المتحدة تهرّبت من المسؤوليات الدولية، ونفّذت سياسات “أمريكا أولا” أحادية الجانب دون أي وازع من ضمير، وانسحبت من منظمات دولية، واستأسدت على ضعفاء، وتسببت في كوارث لحقوق الإنسان في عملياتها العسكرية بالخارج.
ولفت التقرير كذلك إلى أن الولايات المتحدة أصبحت “مثيرة للمتاعب”، الأمر الذي لاقى إدانة من قبَل المجتمع الدولي على نطاق واسع.
كما انتقد التقرير ممارسات أمريكية مثل انسحاب واشنطن من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وتخفيض المساعدات الإنسانية، ورفض إغلاق معتقل غوانتانامو العسكري.
ونوّه التقرير أيضا إلى أن عمليات عسكرية خارجية قامت بها الولايات المتحدة أسفرت عن إيقاع خسائر في صفوف المدنيين.

تقرير حقوق الإنسان: سياسات الهجرة الأمريكية تؤدي إلى مآس مستمرة
أصدر المكتب الإعلامي التابع لمجلس الدولة الصيني اليوم (الخميس) “سجل حقوق الإنسان في الولايات المتحدة لعام 2018″، حيث انتقد خلاله سياسات الهجرة غير الإنسانية المتبعة في الولايات المتحدة، والتي أسفرت عن مآس مستمرة للمهاجرين في البلاد.
وذكر التقرير أن الحكومة الأمريكية استخدمت الافتراءات والعنف ضد المهاجرين، مشيرا إلى أن سياسات الهجرة غير الإنسانية فصلت الأطفال المهاجرين عن آبائهم قسرا.
كما كشف التقرير أن النساء والأطفال الذين يلتمسون المأوى واللجوء يعانون انتهاكات واعتداءات جنسية، وأن هناك حوادث مروّعة لوفاة أطفال في البلاد.
ولفت التقرير كذلك إلى أن “كل هذه الممارسات التي تتبعها الولايات المتحدة أثارت إدانة قوية من قبَل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي”.

تقرير حقوق الإنسان: المرأة تواجه تمييزا شديدا في الولايات المتحدة
تواجه المرأة في الولايات المتحدة تهديدا خطيرا فيما يتعلق بالتحرش والاعتداء الجنسيين، في ظل الافتقار إلى حماية السلامة الشخصية، بحسب تقرير “سجل حقوق الإنسان في الولايات المتحدة لعام 2018” الصادر عن المكتب الإعلامي لمجلس الدولة الصيني اليوم (الخميس).
وأوضح التقرير أن الأمريكيات يواجهن أيضا تمييزا واضحا في التوظيف وفي مكان العمل.
وأكد التقرير ارتفاع معدل حدوث التحرش والاعتداء الجنسيين على النساء في الولايات المتحدة.
كما أن هناك فجوة كبيرة في الأجور بين الرجال والنساء في الولايات المتحدة، بحسب التقرير.
ووفقا لمكتب الإحصاء الأمريكي، يبلغ متوسط ​​الفجوة في الأجور بين الجنسين في الولايات المتحدة حوالي 19.5 بالمائة، ولا تحصل المرأة سوى على 80.5 في المائة من الأجر الذي يتقاضاه الرجل.
وأشار التقرير أيضا إلى أن الأمريكيات يتعرضن للتمييز السائد في مكان العمل ويشعرن بالاستياء على نحو متزايد إزاء أوضاعهنّ الاجتماعية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.