مخرجان صينيان: مهرجان هيوستن للأفلام يمثل جسرا للفنون والثقافات

0

قال المخرجان الصينيان لي تشيان كوان وشياو قوي يون، وكلاهما الرئيسان الفخريان لمدى الحياة لمهرجان “وورلد فيست-هيوستن” يوم الجمعة، إن المهرجان يمثل جسرا للفنون والثقافات المختلفة.
وتبدأ الدورة الـ52 لمهرجان وورلد فيست-هيوستن السينمائي الدولي مساء يوم الجمعة بحفل افتتاح كبير في هيوستن بولاية تكساس الأمريكية.
وصرح لي وشياو لوكالة أنباء ((شينخوا)) أن تنوع الفنون والثقافات هو أحد أبرز معالم مهرجان وورلد فيست هيوستن، وقالا إن “الأنشطة الثقافية مفيدة للغاية في تحسين التفاهم بين الصين والولايات المتحدة”.
وشارك لي، وهو أيضا الرئيس الفخري للجمعية الصينية للأفلام، وشياو أيضا في إخراج بعض الملاحم الهامة والدراما التاريخية حول التاريخ الصيني المعاصر في السنوات الـ50 الماضية.
وكجزء من المهرجان السينمائي، فإن فعالية وورلد فيست الـ5 حول الصين ستقوم بالعرض الأول لـ15 فيلما روائيا صينيا إلى جانب العديد من الأفلام القصيرة الصينية، مما يوفر نافذة للجمهور الأمريكي على صناعة الأفلام الصينية الناشئة.
وخلال المهرجان، سيتم عرض 10 فئات رئيسية من المسابقة، تتضمن أكثر من 60 فيلما روائيا مستقلا جديدا و108 أفلام قصيرة حائزة على جوائز، وكذلك أفلام وثائقية ومشاريع طلابية من جميع أنحاء العالم.
وتأسس مهرجان وورلد فيست منذ أكثر من 52 عاما كسينما للفنون، وهي جمعية سينمائية دولية في أغسطس عام 1961. وتطورت إلى مهرجان تنافسي دولي للأفلام في إبريل 1968، لتصبح ثالث مهرجان سينمائي تنافسي دولي في أمريكا الشمالية بعد سان فرانسيسكو ونيويورك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.