وزارة الخارجية الصينية تنتقد تصريحات وزير الدفاع الأمريكي الأخيرة في اليابان

0

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ (الخميس) إن المجتمع الدولي يصدر أحكاما عادلة بشأن من يكسر القواعد الدولية ومن يتمسك بها.
وصرحت هوا بذلك ردا على سؤال بشأن تصريحات وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر الأخيرة التي تتعمد تشويه الصين، والتي أصدرها خلال زيارة قام بها مؤخرا إلى اليابان، وقال فيها إن النشاط العسكري للصين واستراتيجية الاقتصاد الافتراسي المحسوبة التي تتبناها، ينتهكان النظام الدولي وقواعده.
وتابعت هوا أن “بعض الناس في الولايات المتحدة يصفون الصين بعدة أوصاف متأثرين في ذلك بعقلية الحرب الباردة وطريقة تفكير اللعبة الصفرية، وفي الوقت ذاته يتعامون عن الحقائق الأساسية. وهذا تصرف يفتقر إلى النزاهة والأخلاق وينطوي على نوايا سيئة”.
وأوضحت هوا أن الصين، بادئ ذي بدء ، ملتزمة بتنمية سلمية وبسياسة دفاع لا تهدف في طبيعتها إلا للدفاع عن الصين، مضيفة أن الصين تساهم في بناء السلام العالمي وتحقيق التنمية العالمية، وتتمسك بالنظام الدولي. في مقابل ذلك، تمتلك الولايات المتحدة مئات القواعد العسكرية حول العالم، وتنشر مئات الآلاف من الجنود خارج أراضيها، وكذلك خاضت الولايات المتحدة حروبا كثيرة في بلدان أخرى.
وأردفت تقول “في ظل أن الولايات المتحدة تنشر جنودها وتستعرض قوتها في كل أنحاء العالم، فليس لها مطلقا الحق أو المبرر في انتقاد البلدان الأخرى”.
ثانيا، كما أوضحت هوا، تسعى الصين إلى تحقيق أكبر قدر من المنافع والمصالح المشتركة من خلال إقامة تعاون متبادل النفع مع غيرها من البلدان النامية، مستطردة بقولها ” نبذل أقصى ما في وسعنا لتوفير المساعدة لتلك البلدان دون فرض شروط سياسية. وقد أسهم تعاوننا على نحو فعال في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية المحلية وتحسين الأحوال المعيشية. إنه تعاون يلقى ترحيبا حارا في البلدان النامية”.
وشددت هوا مجددا على أن العالم يدرك على نحو واضح من هو الذي يكسر القواعد الدولية ومن الذي يتمسك بها، إستشهدت في إيضاح فكرتها بالمثل الصيني الذي يقول “إذا وقفت منتصبا فلن ينحني ظلك” .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.