شي: الصداقة بين الصين وكوريا الجنوبية ستزداد عمقا بعد دحر فيروس كورونا الجديد

0

صرح الرئيس الصيني شي جين بينغ خلال اتصال هاتفي أجراه اليوم (الخميس) مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن بأن تأثير فيروس (كوفيد-19) على التعاون الاقتصادي بين الصين وكوريا الجنوبية والتبادلات الشعبية سيكون مؤقتا.
ومشيرا إلى أنه خلال تلك اللحظة الحرجة التي يكافح فيها الشعب الصيني ضد فيروس كورونا، اختار مون الاتصال للتعبير عن تعاطفه ودعمه للصين وتبادل وجهات النظر بشأن تعميق العلاقات الثنائية، أكد شي أن ذلك يعكس رباط الصداقة بين البلدين الجارين اللذين يدعمان بعضهما البعض في أوقات الشدة والرخاء.
وشدد شي على أنه منذ تفشي فيروس كورونا، حشدت الحكومة الصينية الموارد في مختلف أنحاء البلاد ووحدت الشعب الصيني واتخذت التدابير الأكثر شمولا وصرامة للوقاية والسيطرة.
وقال الرئيس الصيني إنه بفضل تلك الجهود المضنية، شهد الوضع تغيرات إيجابية، مشددا على أن الفيروس لن يؤثر على الأساس الصلب للتنمية المستقرة طويلة الأجل للصين.
وأضاف أن الصين ستعمل جاهدة من أجل تقليص تأثير الفيروس وتحقيق أهدافها الخاصة بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وقال شي إن تدابير الوقاية والسيطرة المشددة لا تهدف فقط إلى حماية أرواح وصحة أبناء الشعب الصيني، ولكنها تسهم أيضا في قضية الصحة العامة العالمية.
وأعرب شي عن امتنان الصين العميق على الاهتمام والتعاطف والمساعدة من جانب كوريا الجنوبية حكومة وشعبا للصين منذ تفشي الفيروس.
ولفت الرئيس الصيني إلى أن الصين ستواصل تعزيز التواصل والتعاون مع كوريا الجنوبية والدول الأخرى عبر نهج منفتح وشفاف، من أجل التغلب على الفيروس سويا وتعزيز صحة ورفاهية الشعوب في مختلف أنحاء العالم.
وأشار شي إلى أن الصين وكوريا الجنوبية جارتان وديتان وشريكتان مهمتان في التعاون، وأن العلاقات الثنائية تتمتع بزخم جيد على صعيد التنمية.
وفي الإشارة إلى أنه خلال اجتماعهما في بكين نهاية عام 2019 توصل الرئيسان إلى سلسلة من التوافقات المهمة، أعرب شي عن أمله في أن يرفع البلدان الشراكة التعاونية الاستراتيجية إلى مستويات أعلى.
كما أعرب شي عن إيمانه بأنه عقب الفوز في المعركة ضد الفيروس، ستنمو المشاعر الودية بين الشعبين بشكل أعمق. كما ستكون أنشطة التبادلات والتعاون أكثر ازدهارا.
من جانبه، نقل مون تعاطف كوريا الجنوبية حكومة وشعبا مع الشعب الصيني في مكافحة الفيروس.
وقال مون إن كوريا الجنوبية تشيد بالجهود الصينية العظيمة في مكافحة الفيروس وتؤمن بأنه تحت قيادة شي سيتحد الشعب الصيني وسيفوز في المعركة ضد الفيروس في أسرع وقت.
ومشيرا إلى أن الدولتين جارتان وديتان وأن كوريا الجنوبية تنظر لمصاعب الصين على أنها مصاعبها الخاصة، أكد مون أن بلاده ستساند الصين بقوة ومستعدة لتقديم المزيد من المساعدات إلى الصين وتنفيذ التعاون معها في مجال الوقاية والسيطرة واستغلال المعركة فرصة لتوطيد التعاون الصحي الثنائي.
وأوضح مون أن هذا العام مهم لتنمية العلاقات بين البلدين، متعهدا بأن بلاده مستعدة للعمل مع الصين لتعميق التعاون في مختلف المجالات وإحراز تقدم جديد في العلاقات الثنائية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.