مع قوائم سلبية جديدة … الصين تفتح المزيد من القطاعات أمام الاستثمارات الأجنبية

0

كشفت الصين اليوم الأحد عن قوائم سلبية منقحة لدخول الاستثمارات الأجنبية إلى السوق، ما يعني انفتاحا أكبر والسماح للمستثمرين الأجانب بإدارة شركات يملكون حصة مهيمنة فيها أو يملكونها بالكامل في المزيد من القطاعات.
ومع موافقة اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ومجلس الدولة، أصدرت لجنة الدولة للتنمية والإصلاح ووزارة التجارة قائمتين سلبيتين لعام 2019.
وتتضمن القائمتان، أحداهما لمناطق التجارة الحرة التجريبية والأخرى لبقية البلاد، تدابير أقل لحظر الدخول إلى السوق. وتضم مناطق التجارة الحرة التجريبية حاليا 37 بندا مدرجا للمستثمرين الأجانب، بانخفاض عن 45، بينما يتعين على المناطق الأخرى غير مناطق التجارة الحرة تطبيق 40 بندا بدلا من 48.
وتوضح القائمتان السلبيتان للدخول إلى السوق القطاعات والمجالات والشركات التي يحظر على المستثمرين الدخول إليها. وتعد الصناعات والمجالات والشركات غير المدرجة في تلك القائمتين مفتوحة للاستثمار لكافة اللاعبين السوقيين. وتقوم السلطات الصينية بمراجعة القائمتين السلبيتين للدخول إلى السوق على أساس سنوي، وأصدرت نسختي عام 2018 في ديسمبر الماضي.
ومن المقرر أن يشهد قطاع الخدمات انفتاحا أكبر في مجالات النقل والبنية التحتية والثقافة والخدمات الإضافية للاتصالات.
كما تم إلغاء القيد المتمثل في أن وكالات الشحن المحلية يجب أن يديرها الجانب الصيني، وكذلك قيد أن أنابيب الغاز والتدفئة في المدن التي تضم أكثر من 500 ألف نسمة يجب أن تكون مملوكة للجانب الصيني، علاوة على قيد أن دور السينما والعرض يجب أن تكون مملوكة للجانب الصيني. وألغيت كذلك القيود على الاستثمارات الأجنبية في الاتصالات المحلية متعددة الأطراف والتخزين وإعادة التوجيه وخدمات مراكز الاتصال.
وتم تخفيف إجراءات الدخول إلى السوق في الصناعات الزراعية والتعدينية والتحويلية.
وتم إلغاء حظر الاستثمار الأجنبي في استغلال موارد الحياة البرية، وقيود قصر استكشاف وتطوير النفط والغاز الطبيعي على المشاريع المشتركة للأسهم الصينية – الأجنبية أو المشروعات المشتركة غير القائمة على حقوق الملكية، وكذلك حظر الاستثمار الأجنبي في استكشاف واستغلال الموليبدينوم والقصدير والأنتيمون و الفلوريت.
وفي قطاع التصنيع، تم رفع الحظر المفروض على الاستثمار الأجنبي في إنتاج ورق شوان وسبائك الحبر.
وعلى أساس تدابير الانفتاح على الصعيد الوطني، رفعت نسخة 2019 من القائمة السلبية لمناطق التجارة الحرة التجريبية القيود المفروضة على الاستثمار الأجنبي في مجالات مثل صيد المنتجات المائية وطباعة المنشورات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.