اكتشاف مقبرة ضخمة بالقرب من ضريح الامبراطور تشين شيهوانغ (صوَر)

0

صحيفة الشعب الصينية:
أعلن متحف ضريح الإمبراطور تشن شيهوانغ(259-210 قبل الميلاد، وكان أول شخصية سياسية في تاريخ الصين تقوم بتوحيد البلاد، وأول حاكم صيني يطلق عليه لقب الإمبراطور)، في 30 ديسمبر الجاري، أنه أجرى أعمال التنقيب والاستكشاف الدقيقة لمقبرة ضخمة على الجانب الغربي من ضريح الإمبراطور تشن شيهوانغ، وهي أحد مواقع التراث الثقافي العالمي في مدينة شيآن حاضرة مقاطعة شنشي، وعثر على أكثر من 20 قبر قديم و120 حفرة رماد و4 أفران خزفية و4 مجاري نهرية، إضافة إلى 14 حفرة للادوات المدفونة.

كما تم العثور داخل المقبرة على عدد كبير من القطع الفخارية والبرونزية واليشمية وكمية صغيرة من القطع الذهبية والفضية والحديدية، فضلا عن جمل مصنوع من الذهب، يعد الأقدم من نوعه في الصين في الوقت الحالي. ولم تقدم القطع الأثرية أدلة مهمة للتبادلات الثقافية بين الصين والغرب قبل افتتاح طريق الحرير القديم في عهد أسرة هان فحسب، بل توفر مواد هامة لدراسة السياسة والاقتصاد والجيش والتكنولوجيا والثقافة في عهد أسرة تشين.

ومن جانب الهيكل، فإن المقابر تم بناؤها من خلال التخطيط والتصميم الاصطناعي. وقال علماء الآثار إنه يمكن الاستنتاج من خلال موقع وهيكل القطع الأثرية المكتشفة، أن المقابر تعود إلى أسرة تشين بعد توحيدها. كما تكون مجموعة المقابر محيطة بالخنادق والأنهار الطبيعية لتشكل حديقة مقبرة مستقلة، مما يدل على ارتباط صاحبها ارتباطا وثيقا بالإمبراطور تشين شيهوانغ.

ومجموعة المقابر هي الأكبر حجما والأعلى درجة والأفضل اكتمالا في أسرة تشين، وتكتسي أهمية كبرى لدراسة جنازة النبلاء في أسرة تشين. كما يمثل اكتشافها نتائج بارزة لاستكشاف آثار ضريح الإمبراطور تشين شيهوانغ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.