أرقام من الصين ليوم الخميس 20-6-2019

0

تقرير: انخفاض صادرات إسرائيل إلى الصين بنسبة 32.8 في المائة في أول 5 أشهر من عام 2019
انخفض إجمالي صادرات إسرائيل إلى الصين بنسبة 32.8 في المائة منذ بداية عام 2019، مقارنة بنفس الفترة في 2018، وفقا لتقرير نشره المكتب المركزي للإحصاء في إسرائيل يوم الأربعاء.
وفقا للبيانات، بلغ إجمالي صادرات إسرائيل إلى الصين في الفترة من يناير إلى مايو هذا العام 2.84 مليار دولار أمريكي، مقارنة بـ4.22 مليار دولار خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2018.
وفي مايو، بلغ إجمالي صادرات إسرائيل إلى الصين 495.9 مليون دولار، مقارنة بـ570.7 مليون دولار في مايو 2018، بانخفاض 13.1 في المائة.
ومن ناحية أخرى، كانت هناك زيادة طفيفة في واردات إسرائيل من الصين حيث بلغت 3.6 مليار دولار في الفترة من يناير إلى مايو 2019، مقارنة بـ3.55 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي، مسجلة زيادة بنسبة 1.2 في المائة.
وانخفض إجمالي صادرات إسرائيل بنسبة 4.9 في المائة، من حوالي 27.39 مليار دولار في الفترة ما بين يناير ومايو 2018 لتصل إلى 26.05 مليار دولار في الفترة ما بين يناير ومايو 2019.
وبلغ إجمالي واردات إسرائيل منذ بداية 2019، نحو 32 مليار دولار، دون تغيير تقريبا عن عام مضي.

نمو مستقر للنقل عبر السكك الحديد الصينية بين يناير ومايو الماضيين
أظهرت نتائج بيانات صادرة عن شركة الصين للسكك الحديدية، المشغل الوطني لخطوط السكك الحديدية في الصين، نمو نقل الركاب والبضائع عبر شبكاتها في البلاد بشكل مطرد خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري.
وأضافت الشركة أن إجمالي 1.44 مليار رحلة راكب بالسكك الحديدية تم إجراؤها في الفترة من يناير إلى مايو الماضيين، بزيادة 118 مليون على أساس سنوي.
وبلغ حجم الشحن للبضائع 1.35 مليار طن، بزيادة قدرها 63.79 مليون طن مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
وفي مايو وحده، تعاملت شبكة السكك الحديدية في البلاد مع 301.48 مليون رحلة معنية، بزيادة 14.3 بالمائة على أساس سنوي.
وعزت الشركة الزيادة في حجم نقل الركاب بالسكك الحديدية إلى عطلة عيد العمال التي استمرت 4 أيام.
كما شهد شهر مايو زيادة في حجم شحن البضائع بالسكك الحديدية بمقدار 17.6 مليون طن ليصل إلى 287.62 مليون طن، وفقا للشركة.

59.75 مليار دولار حجم تجارة مقاطعة بشرقي الصين مع دول الحزام والطريق في أول خمسة أشهر من العام
شهدت مقاطعة جيانغسو بشرقي الصين نموا بقدر 9.8 بالمائة على أساس سنوي في تجارتها الخارجية مع الدول المشاركة في مبادرة “الحزام والطريق” في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2019، وبلغت 412.48 مليار يوان (حوالي 59.75 مليار دولار أمريكي).
وذلك يمثل 24.3 في المائة من إجمالي حجم التجارة في المقاطعة في نفس الفترة، والتي بلغت 1.69 تريليون يوان، وفقا للجمارك المحلية.
من يناير إلى مايو، نمت أحجام الاستيراد والتصدير في المقاطعة مع فيتنام والفلبين والمملكة العربية السعودية بنسبة 23.4 في المائة و39.9 في المائة و15.4 في المائة على التوالي.
بلغت صادرات المنتجات الميكانيكية والكهربائية 694.6 مليار يوان، وهو ما يمثل 66.2 في المائة من إجمالي تجارة المقاطعة، بزيادة 4.6 في المائة على أساس سنوي.
وفي الوقت نفسه، شهدت الشركات الخاصة في المقاطعة ارتفاع تجارتها الخارجية بنسبة 8 في المائة على أساس سنوي لتصل إلى 508.17 مليار يوان، وهو ما يمثل 30 في المائة من إجمالي تجارة المقاطعة.

صفقات تجارة الكربون في الصين تبلغ نحو مليار دولار
أظهرت البيانات الرسمية أن إجمالي حجم تجارة الكربون في الصين بلغ 6.8 مليار يوان (985 مليون دولار أمريكي) عند نهاية مايو الماضي.
وتم تداول حوالي 310 ملايين طن من حصص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وفقاً لوزارة الإيكولوجيا والبيئة.
قامت الصين بتجربة تجارة انبعاثات الكربون في سبع مقاطعات ومدن في عام 2011 لاستكشاف الآليات القائمة على السوق للتحكم في انبعاثات غازات الدفيئة. تم إطلاق سوق وطني لانبعاثات الكربون في عام 2017.
وانخفضت انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الصين للناتج المحلي الإجمالي بنسبة 45.8 في المائة في عام 2018 عن المستوى عام 2005، وهي خطوة نحو هدف بلوغ ذروة الانبعاثات في حدود عام 2030.

مقاطعة صينية غنية بالفحم توقف 82 منجمًا في أول 5 أشهر من 2019
أوقفت السلطات في مقاطعة شانشي بشمالي الصين أو علقت تدشين 82 منجما للفحم في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2019 وسط تعزيز فحص السلامة.
وشكلت المناجم المغلقة 8.3 في المائة من المجموع في المقاطعة الغنية بالفحم.
وخلال الفترة من يناير إلى مايو، أجرت الهيئات التنظيمية على جميع المستويات في شانشي 2167 عملية تفتيش ووجدت 99 من المخاطر المحتملة الرئيسية وأكثر من 32000 من المخاطر العامة، وفقًا لمديرية الطوارئ في المقاطعة.
وبلغت الغرامات المفروضة على مناجم الفحم 60.98 مليون يوان (حوالي 8.83 مليون دولار أمريكي).
وحتى نهاية شهر مايو، تمتلك شانشي 988 منجما للفحم، من بينها 32.7 بالمائة تم بناؤها وتجديدها وتوسيعها حديثًا. ويواجه نحو ربعها مخاطر كبيرة مثل انفجار الغاز والتعدين العميق وغيرها.
ولتحسين هيكلها الصناعي للفحم وتعزيز الطاقة الإنتاجية المتقدمة للفحم، أغلقت المقاطعة 36 منجمًا وخفضت 23.3 مليون طن من طاقة التعدين في عام 2018.

توقعات بدخول المزيد من السلع الروسية إلى الصين
ذكر سيرجي إنيوشين، الممثل التجاري الروسي في الصين، أن هناك توقعات بدخول المزيد من السلع الروسية إلى السوق الصينية.
وقال إنيوشين إنه من خلال الجهود المتضافرة للدوائر المعنية والمنتجين والمصدرين في روسيا، فإننا سنرى المزيد من الإنتاج الزراعي والأغذية الروسية في السوق الصينية.
وأوضح أن الصين لديها طلب مرتفع على فول الصويا والذرة ولحم البقر والضأن، مضيفا أن التعاون في مجال الزراعة أضحى نقطة نمو جديدة في التعاون الاقتصادي والتجاري بين روسيا والصين.
وفي عام 2018، تجاوز حجم التبادل التجاري بين البلدين 100 مليار دولار، فيما يواصل التعاون الاقتصادي والتجاري الثنائي توسعه.
وأشار إنيوشين إلى أنه “في العام الماضي، عززت روسيا والصين التعاون في استيراد وتصدير منتجات الألبان ولحوم الدواجن المجمدة”، مضيفا أن صادرات روسيا من المنتجات الزراعية والأغذية إلى الصين زادت بواقع 51.4 بالمئة على أساس سنوي.
كما يوسع البلدان تعاونها في مجال التجارة الإلكترونية الحدودية، مع توقيع مذكرة تفاهم خلال الدورة السادسة من أكسبو الصين- روسيا، الذي اختتم يوم الأربعاء في هاربين، حاضرة مقاطعة هيلونغجيانغ شمال شرقي الصين.
ولفت إلى أنه في هذه الأيام يمكن للمستهلكين الصينيين شراء العديد من السلع الروسية عبر الإنترنت، موضحا أنه “في المستقبل ستواصل روسيا جلب المزيد من المنتجات الزراعية والأغذية الروسية إلى الصين عبر التجارة الإلكترونية”.
وخلال الفترة من يناير إلى سبتمبر 2018، بلغ حجم التجارة الإلكترونية عبر الحدود بين البلدين 3.7 مليار دولار أمريكي، بزيادة 23 بالمئة على أساس سنوي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.