وزير الخارجية الصيني يحث على تعميق الشراكة الاستراتيجية الصينية – العربية

0

حث عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي على تعميق الشراكة الاستراتيجية الصينية – العربية والسعي لإيجاد حلول سياسية للقضايا الإقليمية الساخنة.

أدلى وانغ بهذه التصريحات في اجتماعه مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط يوم الثلاثاء في القاهرة، مصر.

وأكد وانغ أن الصين صديق جدير بالثقة بالنسبة لجامعة الدول العربية.

وقال وانغ إن الرئيس الصيني شي جين بينغ دعا إلى بناء مجتمع صيني – عربي بمصير مشترك يحدد اتجاه تنمية العلاقات الصينية – العربية ويقود الحضارتين إلى تقديم المزيد من الإسهامات في بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

وتابع كبير الدبلوماسيين الصينيين أنه يجب على الصين وجامعة الدول العربية تعميق الشراكة الاستراتيجية، وتقوية الدعم المتبادل، وحماية السلام والعدل في العالم، ودعم إيجاد حلول سياسية للقضايا الإقليمية الساخنة.

وأضاف وانغ أن الصين تولي أهمية كبيرة لدور جامعة الدول العربية وتقدر الموقف العادل والهادف الذي تتبناه جامعة الدول العربية فيما يتعلق بالقضايا الدولية والإقليمية المهمة، واستطرد أن الصين تدعم الدول العربية في استخدام جامعة الدول العربية كمنصة للتعامل مع الصعوبات والتحديات الحالية.

وأشار وانغ إلى أن منتدى التعاون بين الصين والدول العربية حقق نتائج مثمرة. وحث الجانبين على اتخاذ المؤتمر الوزاري التاسع لمنتدى التعاون بين الصين والدول العربية الذي سيعقد هذا العام كفرصة لتبني رأي واحد فيما يتعلق بالتطورات الأخيرة في الوضع الدولي والإقليمي، والاستعداد بشكل كامل لنجاح المؤتمر.

وقال وانغ إن الصين تقدر الدعم الذي قدمته جامعة الدول العربية في الشؤون المتعلقة بشينجيانغ، وترحب بزيارة المسؤولين العرب لشينجيانغ لكي يشاهدوا نتائج الجهود التي تبذلها الصين في مكافحة الإرهاب ونزع التطرف، والتعرف على الاستقرار والازدهار والحرية الدينية في شينجيانغ.

أما أبو الغيط فقال إن جامعة الدول العربية تولي أهمية كبيرة لعلاقاتها مع الصين. وأعرب عن اعتقاده بأن جميع الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية ترغب في بذل جهود مشتركة مع الصين لاستكشاف طرق لبناء مجتمع صيني – عربي بمصير مشترك.

وأضاف أنه بعد النتائج المهمة التي حققها المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون بين الصين والدول العربية، ترغب جامعة الدول العربية في العمل مع الصين لإنجاح المؤتمر التاسع.

واستطرد قائلا أن جامعة الدول العربية تتفهم موقف الصين بشأن القضايا المتعلقة بشينجيانغ بشكل كامل، وتعارض أي تدخل في شؤون الصين الداخلية.

وقال إن جامعة الدول العربية تشيد بموقف الصين العادل وإسهاماتها في حل القضايا الساخنة في الشرق الأوسط، وأعرب عن شكره لدعم الصين القوي لقضايا الشعوب العربية وخاصة الفلسطينيين، للحصول على حقوقهم المشروعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.